عربي

الأردن.. أمن الدولة يرفض طلب الاستماع لقائمة شهود الدفاع والخبرة الفنية بقضية “الفتنة”

|| Midline-news || – الوسط 

 

رفضت محكمة أمن الدولة الأردنية العسكرية، الخميس، طلب هيئة الدفاع عن المتهمين في قضية ما يعرف “بالفتنة” للاستماع لقائمة شهود الدفاع كاملة (25 شاهدا) بمن في ذلك شهادة الأمير حمزة بن الحسين وأخويه هاشم وعلي في القضية التي ارتبط اسم الأمير حمزة بها بشكل رئيسي، والتي يحاكم بها المتهمين رئيس الديوان الملكي الأسبق، باسم عوض الله والشريف حسن بن زيد.

كما رفضت المحكمة، بحسب علاء الخصاونة، محامي الشريف بن زيد الاستماع الى رئيس الحكومة الأردنية الحالي بشر الخصاونة، ووزير خارجيته أيمن الصفدي كشاهدين في القضية أمام المحكمة.

ورفضت المحكمة أيضا وفقا للخصاونة، في تصريح أدلى به لموقع CNN بالعربية عقب رفع الجلسة الخامسة في المحاكمة، طلب الخبرة الفنية لأحد الخبراء البريطانيين في الاتصالات، وتم تأجيل الجلسة الى صباح الثلاثاء المقبل، لتقديم المرافعات النهائية، بحسب الخصاونة.

وبين الخصاونة للموقع، أن الدفاع لن يتقدم ببينات أخرى أو قائمة شهود جديدة، وأنه قدم كل بيناته.

وقدم محاميا الدفاع عن كل من عوض الله وبن زيد، في الجلسة السابقة للمحكمة الأربعاء، البيانات الشخصية الخطية الدفاعية والخبرات الفنية والمرافعة الشفوية، وتقديم الأسباب الموجبة لإحضار الشهود وإحضار الخبير البريطاني، الذي شارك في تقديم خبراته في قضايا كبرى من بينها قضية اغتيال رئيس الوزراء اللبناني السابق رفيق الحريري، وتم ضمها جميعا إلى ملف القضية التي بدأت أولى جلسات محاكمتها، في 21 يونيو/ حزيران من الشهر المنصرم.

المصدر: CNN ، مواقع إخبارية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى