العناوين الرئيسيةفضاءات

“اتحاد الكتّاب العرب” يستذكر مآثر الأديب أحمد جميل الحسن

|| Midline-news || – الوسط …
روعة يونس

 

قبل عام، في مثل هذا التوقيت، فقدت الحركة الثقافية العربية الأديب الفلسطيني أحمد جميل الحسن. بعد معاناة مع المرض. فرحل مع 60 عاماً قضى معظمها مع الحرف، وصدر له العديد من المؤلفات منها مجموعة “انكفاء” في القصة. و”الغريبة” في الرواية. وكتاب “الزواج والموت” حول التراث الشعبي الفلسطيني. فضلاً عن أن الراحل كان “مقرر جمعية القصة” في “اتحاد الكتاب والصحفيين الفلسطينيين” وأسس ملتقى “الثلاثاء الأدبي” الذي استقطبت فعالياته المبدعين العرب من سورية وفلسطين والعراق ولبنان.
.

.
ومؤخراً أقام “اتحاد الكتاب العرب” فرع دمشق؛  في مقره، جلسة حوارية تكريمية في الذكرى السنوية الأولى لرحيل الحسن، بحضور هيئة الفرع د.محمد الحوراني رئيس الفرع، د.إبراهيم زعرور،  د.إبراهيم سعيد. ونخبة من المثقفين والمهتمين وأصدقاء الاتحاد. فضلاً عن مشاركة إلكترونية من جلال الحسن نجل الفقيد. وخيرو حسين صهر الفقيد.
أدار الجلسة الإعلامي ملهم الصالح، وشارك في إبداء الرأي واستذكار مآثر وإبداعات الراحل، مجموعة من الحضور، من ضمنهم الأديب والناقد الفلسطيني الكبير الأستاذ أحمد علي هلال. فيما قدم شهادات في الراحل كل من (د.إبراهيم زعرور، سمير المطرود، رياض طبرة، فاطمة أبو شقرة، رسلان عودة، أيمن الحسن، توفيقة خضور، صالح هواري، جمال القجة، عاطف بطرس، نجوى هدبة، صبحي سعيد، كمال سحيم، خليفة عموري، رضوان قاسم).

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى