إضاءات

100 ألف قطعة أثرية في متحف مصر الكبير بانتظار الزائرين في 2020

|| Midline-news || – الوسط ..

يتم العمل على افتتاح المتحف المصري الكبير الجديد والذي سيحوي نحو 100 ألف قطعة أثرية، موزعة على مساحة تمتد نحو 50 ألف متر مربع، بوجود نحو 500 الف شخص يعملون حالياً على إنجاز هذا المشروع الضخم.

ويمكن للزائر أن يطلع على كنز توت عنخ آمون، الفرعون الذي حكم مصر في عصرها الذهبي منذ أكثر من 3000 سنة، الذي تم اكتشافه في عام 1922.

وهذا المشروع هو شراكة يابانية مصرية، حيث يعمل العلماء اليابانيون والمصريون جنباً إلى جنب منذ عام 2008 للحفاظ على الآثار المصرية التي سيتم إيواؤها واستعادتها، باستخدام الماسحات الضوئية ثلاثية الأبعاد اليابانية بشكل أساسي.


ويقول طارق توفيق المشرف العام على المتحف إنه سيكون الأكبر في أفريقيا المخصص لحضارة واحدة. ويشعر بالفخر بما تم إنجازه حتى اللحظة، فقد نقلت وحفظت وسجلت بالفعل أكثر من 45 ألف قطعة أثرية.

يفتح المتحف المصري الكبير أبوابه لزواره في عام 2020، ومن المتوقع أن يلعب دوراً مهماً بتعزيز السياحة في البلاد.

وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق