سورية

يحدث في جامعة دمشق.. طالبة فُصلت وأخرى أُنذرت والسبب منشور فيس بوك من الأولى وإعجاب بالمنشور من الثانية..

|| Midline-news || – الوسط …

 

تداول عدد من الصفحات الشخصية والإخبارية على مواقع التواصل الاجتماعي صورة قرار صادر عن جامعة دمشق ترد فيه عقوبات بحق طالبات “بجرم” كتابة ما يسيء للجامعة.

ويظهر من الكتاب أن إحدى الطالبات عوقبت بالفصل مدة شهر لأنها “نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي ما يسيء للجامعة”، بينما تم توجيه إنذار لطالبة أخرى لأنها “أعجبت بما نشرته” الطالبة الأولى.

مصدر إعلامي نقل عن جامعة دمشق بعض ملابسات الموضوع، حيث قال إن ذلك الإجراء نوع من العقوبة الزجرية، بسبب وجود “شتائم في التدوينات، وبناء عليها تم اتخاذ هذا الإجراء”.

ويشير إلى أن تلك العقوبات “لا تسجل في سجل الطالب” وأنها ليست نهائية إذ يمكن للطلاب المعاقبين أن يلجأوا لمجلس تظلم.

ويتابع إن ما جرى هو أن الموضوع طرح أمام مجلس الانضباط الذي يترأسه نائب رئيس الجامعة بعضوية عمداء الكليات، ومندوب اتحاد الطلبة والطالب، بما يشبه المحكمة، ويصادق رئيس الجامعة على قرار مجلس الانضباط، إذ لا يجوز أن تصدر دون توقيعه.

ويؤكد أن قرارات المجلس ليست نهائية إذ يحق للطلاب المعاقبين اللجوء إلى مجلس تظلم يتشكل من أعضاء جدد، وتتم إعادة المداولة، بما يشبه المحكمة.

ويختتم المصدر بالتأكيد على أنه “لا مبرر لاستخدام الشتائم في كتابة الملاحظات أو الانتقادات على أداء الجامعة”.

عقوبات بالفصل من جامعة دمشق.. والسبب: تدوينة وإعجاب على مواقع التواصل الاجتماعي

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى