العناوين الرئيسيةدولي

واشنطن تسحب منظومات صـ.ـواريخ باتريوت ومعدات وجنود من السعودية ومناطق بالشرق الأوسط

|| Midline-news || – الوسط …

 

كشف مصدر بوزارة الدفاع الأمريكية أو ما يُعرف بـ”البنتاغون” أن الأخيرة تقوم بسحب أنظمة صاروخية دفاعية ومعدات عسكرية أخرى بالإضافة إلى جنود من السعودية ومناطق أخرى بالشرق الأوسط، وذلك ضمن حملة إعادة تموضع مهمتها وقواتها لمواجهة روسيا والصين.

ووجه وزير الدفاع الأمريكي، لويد أوستن، القيادة المركزية بالجيش الأمريكي التي تشرف على المنطقة بسحب هذه المعدات والعناصر ابتداء من الصيف.

ويذكر أن أمريكا عززت من وجودها العسكري في السعودية بعد الهجمات التي تعرضت لها منشآت نفطية في المملكة في سبتمبر/ أيلول 2019 وتوجيه اتهامات لإيران بالوقوف خلف هذا الأمر الذي أدى إلى تعطيل إمدادات العالم من النفط.

وعقب الهجمات على منشآت النفط السعودية حينها أرسلت الولايات المتحدة الأمريكية الآلاف من الجنود وبطاريتي لمنظومة صواريخ باتريوت ومنظومة “THAAD” الحرارية للدفاع الجوي عالي الارتفاع.

وكانت صحيفة وول ستريت جورنال أول من نشرت تقريرا حول هذه التحركات..حيث نقلت عن مسؤولين امريكيين ان واشنطن قررت سحب 8 بطاريات صـ .ـواريخ باتريوت من دول بينها السعودية والكويت والأردن والعراق.

وأشارت الصحيفة إلى ان المسؤولين قالوا : إن “إدارة الرئيس جو بايدن تقلل بشكل حاد من عدد الأنظمة الأمريكية المضادة للصـ .ـواريخ في الشرق الأوسط، في خطوة لإعادة تنظيم تواجدها العسكري في المنطقة، حيث تركز القوات المسـ .ـلحة على التحديات من الصين وروسيا”.

وأضاف المسؤولون: “سيسحب البنتاغون ما يقرب من 8 بطاريات باتريوت من دول بينها العراق والكويت والأردن والسعودية، ومنظومة (ثاد) من السعودية، وسيتم تقليص أسراب المقـ .ـاتلات المخصصة للمنطقة”.

وتابعوا: “تشمل إعادة الانتشار مئات الجنود في الوحدات التي تشغل أو تدعم تلك الأنظمة.

و تأتي هذه الخطوة ..تزامنا مع خطط الجيش الأمريكي للانسحاب الكامل من أفغانستان بحلول الصيف، وبعد أن خفضت الولايات المتحدة في الخريف الماضي قواتها في العراق بواقع النصف أو 2500 جندي، لأن القوات العراقية يمكنها تأمين البلاد”.

وأوضح المسؤولون، أن “التخفيضات الأخيرة التي لم يتم الإبلاغ عنها من قبل، بدأت في وقت سابق من هذا الشهر، عقب مكالمة هاتفية في الـ2 من يونيو /حزيران أبلغ فيها وزير الدفاع لويد أوستن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بالتغييرات”، مشيرين إلى أن “معظم المعدات العسكرية التي يتم إزالتها تأتي من السعودية”.

ونقلت الولايات المتحدة منظومات “باتريوت” إلى العراق، عقب تعرض قواتها المتمركزة في قاعدة “عين الأسد” غربي البلاد لصـواريخ أطلقـتها إيران في يناير/كانون الثاني  من العام الماضي، ردا على اغتـ .ـيال قائد لواء “فيلق القدس” التابع للحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني قرب مطار بغداد.

المصدر: “وول ستريت جورنال”/ CNN

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى