دولي

واشنطن تركت مترجما في أفغانستان ساعد في إنقاذ بايدن عام 2008

|| Midline-news || – الوسط …

 

تركت الولايات المتحدة في أفغانستان مترجما ساعد عام 2008 بإنقاذ جو بايدن واثنين آخرين من أعضاء مجلس الشيوخ، اضطرت طائرتهم للهبوط إثر عاصفة ثلجية في أفغانستان.

ووجه المترجم الذي يدعى محمد، وطلب عدم نشر كنيته رسالة إلى بايدن، قال فيها: “مرحبا سيدي الرئيس: أنقذني وعائلتي.. لا تنساني هنا”.

وقال الصحيفة الأمريكية إن محمد وزوجته وأطفالهما الأربعة يختبئون من طالبان بعد أن تعذرت محاولتهم التي استمرت لسنوات في الخروج من أفغانستان بسبب البيروقراطية، مشيرة إلى أنهم بين عدد لا يحصى من الحلفاء الأفغان الذين تخلفوا عن الركب عندما أنهت الولايات المتحدة احتلالها الذي استمر 20 عاما في أفغانستان يوم أمس الاثنين.

ومحمد كان مترجما يبلغ من العمر 36 عاما وعمل مع جيش الاحتلال الأمريكي عام 2008 عندما هبطت طائرتان هليكوبتر من طراز “بلاك هوك” تابعتان للجيش الأمريكي بشكل اضطراري في أفغانستان خلال عاصفة ثلجية شديدة، وفقا لما ذكره قدامى المحاربين في الجيش الذين عملوا معه في ذلك الوقت.

وكان على متن الطائرة ثلاثة أعضاء في مجلس الشيوخ الأمريكي هم بايدن وجون كيري، وتشاك هاغل.

واستقل محمد عربة “همفي” مع قوة رد فعل سريع من الحرس الوطني وسافر لساعات في الجبال القريبة لإنقاذهم.

ونتيجة لذلك، تم تسليم أعضاء مجلس الشيوخ بأمان إلى قاعدة القوات الجوية الأمريكية في بغرام.

المصدر: وكالات

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى