عربي ودولي

وساطة أفريقية للتوصل إلى تسوية بين الأطياف السودانية كافة

|| Midline-news || – الوسط …

في محاولة للقيام بوساطة بين المجلس العسكري السوداني وقادة المعارضة..وصل إلى العاصمة الخرطوم وفد إثيوبي رفيع المستوى للوساطة، يضم رئيس الحكومة آبي أحمد ورئيس هيئة الأركان سعري مكنن، ووزير الخارجية غدواند غاتشاو، والمستشار الأمني لرئيس الوزراء تمسغن طورنه.

ومن المتوقع أن يلتقي رئيس الوزراء الإثيوبي، قوى من المعارضة، إضافة إلى مسؤولين في المجلس العسكري خلال الزيارة التي ستستمر يوما واحدا، بغية التوصل إلى تسوية بين الأطياف السودانية كافة.

وتأتي زيارة آبي أحمد عقب طلب مجلس السلم والأمن الأفريقي، أمس الخميس، من الهيئة الحكومية للتنمية (إيغاد)، بذل جهود في الإطار والتواصل مع السودان من أجل استعادة السلام والاستقرار، حيث تترأس بلاده الهيئة.

وأعلن قادة الاحتجاجات السودانية رفضهم لأي مفاوضات مع العسكريين.

وارتفعت حصيلة ضحايا فض اعتصام الخرطوم،  الذي نفذته قوات الجيش والأمن، إلى 113 قتيلا، وفقا للجنة أطباء السودان المركزية. المشاركة في تحالف «إعلان قوى الحرية والتغيير» الذي يقود المظاهرات.

فيما أعلنت وزارة الصحة، في وقت سابق الخميس، ارتفاع عدد الضحايا جراء الأحداث الأخيرة التي شهدها مقر الاعتصام إلى 61 قتيلا.

إلى ذلك، أعلن النائب العام السوداني المكلف من المجلس العسكري، مولانا الوليد محمود، بدء التحقيق في أحداث فض اعتصام الخرطوم أمام مقر قيادة الجيش السوداني، على يد عناصر قوات الدعم السريع.

وقالت وكالة أنباء السودان “سونا”، إن النائب العام استمع إلى عدد من الشهود، وتواصل اللجنة التي شكلها للتحقيق عملها “ليلا ونهارا” للانتهاء من مهمتها سريعا، بحسب الوكالة.

وفتحت السلطات السودانية الشوارع الرئيسية في الخرطوم الخميس، بعد أيام على فض الاعتصام أمام مقر وزارة الدفاع، الذي سقط فيه عشرات القتلى، وتبعته إدانات واسعة.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى