دولي

وزير نمساوي سابق يطالب بعقوبات أوروبية على تركيا

|| Midline-news || – الوسط …

طالب وزير الداخلية النمساوي السابق “هيربرت كيكل” بفرض حزمة عقوبات نمساوية وأوروبية على تركيا، تشمل إعادة السجناء والمجرمين الأتراك لأنقرة، ووقف المساعدات المالية.

وقال كيكل في تصريحات لوكالة الأنباء النمساوية الحكومية “آيه بي آيه”، السبت، “النظام في أنقرة يختبر صبر أوروبا كل يوم، والاتحاد الأوروبي لا يفعل شيئا لوقف ذلك النهج”.

وأضاف “تركيا تريد إعادة إرهابيي داعش إلينا؟ حسنا.. علينا إعادة السجناء والمجرمين الأتراك الموجودين في سجوننا إلى أنقرة، وهذه ستكون البداية فقط”.

وتابع “النمسا يمكنها أيضا اتخاذ تدابير إضافية تظهر أنها ليست معجبة بأوهام القوة العثمانية التي يروج لها أردوغان، ولا بد من وقف الدعم المالي للمؤسسات الثقافية التركية بالنمسا، ووقف منح الجنسية للأتراك”.

وعلى المستوى الأوروبي، طالب كيكل بـ”وقف المساعدات المالية المقدرة بمليارات اليوروهات لأنقرة في إطار اتفاق اللاجئين الموقع عام 2016، وتعليق الامتيازات التي يتمتع بها الأتراك في كل الدول الأوروبية”.

وقال سليمان صويلو وزير الداخلية التركي، السبت، إن بلاده ستعيد عناصر “داعش” الأوروبيين، ابتداء من بعد غد الإثنين.

وفي 2016، وقع الاتحاد الأوروبي وتركيا اتفاقا يهدف للحد من تدفق اللاجئين بشكل غير شرعي، مقابل منح أنقرة 6 مليارات يورو لتوفير الحاجات الأساسية للاجئين على أراضيها.

وخلال الفترة الماضية، ذكرت تقارير أوروبية أن الاتفاق على شفا الانهيار بسبب ضعف سيطرة أنقرة على حدودها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق