دولي

وزير خارجية بريطانيا يحذر من مخاطرة “مدمرة جداً جداً”

|| Midline-news || – الوسط … 

 

دعا وزير الخارجية البريطاني جيريمي هنت، أحد المرشحين المحافظين المتنافسين لخلافة رئيسة الوزراء تيريزا ماي، إلى تأجيل موعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي “البريكست” إلى ما بعد 31 تشرين الأول؛ تفادياً للخروج دون اتفاق والمخاطرة بإجراء انتخابات عامة.

وأضاف هنت في حديث لـلصحفيين اليوم الخميس: إن “المخاطرة بإجراء انتخابات عامة، في الأشهر الستة القادمة، ستكون مدمرة جداً جداً”.

وذكر هنت أن بريطانيا تحتاج اتفاقاً جديداً للخروج وكذلك فريقاً جديداً للتفاوض، يشمل مؤيدين للانفصال من حزب المحافظين وأعضاء من الحزب الديمقراطي الوحدوي بأيرلندا الشمالية.

وسبق أن اعتبر السعي إلى الانفصال عن الاتحاد الأوروبي من دون اتفاق عن طريق انتخابات عامة، “انتحاراً سياسياً”، مضيفاً: إنه “سيسعى للحصول على مزيد من الوقت، للتوصل إلى اتفاق إذا حل محل رئيسة الوزراء تيريزا ماي”.

وهنت واحد من عشرة أعضاء في البرلمان من حزب المحافظين، رشحوا أنفسهم حتى الآن لخلافة ماي.

وقال بوريس جونسون، أحد أبرز المرشحين لخلافة ماي، إن بريطانيا ينبغي أن تغادر الاتحاد “باتفاق أو من دونه”، بحلول 31 تشرين الأول المقبل.

وكان من المفترض أن تغادر بريطانيا في 29 آذار الماضي، لكن الاتحاد الأوروبي أمهل المملكة المتحدة حتى نهاية أكتوبر القادم، بعد تصويت البرلمان البريطاني ضد خطة تيريزا ماي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق