سورية

وزير حرب داعش وأميرها في دير الزور ضحايا لغارة الطيران الروسي على اجتماع قيادي للتنظيم ..

|| Midline-news || – الوسط  ..

أعلنت روسيا الجمعة أنها قتلت عدداً من كبار القياديين في تنظيم  داعش في غارة في  سوريا ، بينهم ” أمير دير الزور ووزير الحرب . وقالت وزارة الدفاع الروسية ، ” نتيجة الضربة الدقيقة التي نفذها سلاح الجو الروسي في محيط مدينة دير الزور على مركز قيادة ومركز اتصالات قتل نحو 40 مقاتلاً من داعش”.

وأضافت ” بحسب معلومات مؤكدة بين القتلى 4 قياديين ميدانيين كبار منهم أمير دير الزور أبو محمد الشمالي ” .

وجاء في بيان الوزارة أنه، في الخامس من أيلول الحالي، تم الحصول على معلومات حول خطة قياديي تنظيم ” داعش” لإجراء اجتماع في أحد مراكز القيادة الواقع في محيط مدينة دير الزور . وبعد تدقيق المعلومات المتيسرة، وإجراء الاستطلاع ، شنت طائرتان مقاتلتان روسيتان من طراز ” سو-34 ” ، و ” سو-35 ” غارة جوية باستخدام قنابل خارقة للتحصينات ، ما أدى إلى تصفية نحو 40 مسلحا للتنظيم ، وتدمير مركزي القيادة، والاتصالات التابعين له .

وأضاف البيان أن بين المسلحين القتلى 4 قادة ميدانيين منهم أبو محمد الشمالي ” أمير دير الزور ” ، المسؤول عن الشؤون المالية في التنظيم ، و غُل مراد حليموف ” وزير الحرب ” في داعش .

إلا أن مصادر أخرى أفادت بأنه تعرض لإصابات بالغة ، وتم نقله إلى بلدة موحسن الواقعة على بعد 20 كيلومترا جنوب شرقي دير الزور .

يذكر أن حليموف كان يقود القوات الخاصة التابعة لوزارة الداخلية الطاجيكية قبل الالتحاق بتنظيم داعش في 2015.

أما ” أمير دير الزور ” ، فقد عرضت الولايات المتحدة في 2015 جائزة بقيمة خمسة ملايين دولار لمن يقدم معلومات تساعد على إلقاء القبض على على طارق الجربة المعروف باسم ابو محمد الشمالي ، المكلف بنقل مقاتلين أجانب إلى سوريا .

وقالت وزارة الخارجية الأميركية إن طارق الجربة هو عضو مهم في تنظيم داعش .

كما وصفته الولايات المتحدة والأمم المتحدة بـ” الارهابي ” وتم تجميد ممتلكاته ومنعه من السفر .

أما مذكرة البحث عنه الصادرة عن وزارة الخارجية الأميركية فقد عرفته بأنه مسؤول في داعش ويعيش في مدينة جرابلس بشمال سوريا على الحدود مع  تركيا . وانطلاقا من هذه المدينة، ينظم مرور المقاتلين الأجانب القادمين من أستراليا وأوروبا أو الشرق الأوسط للانضمام إلى صفوف التنظيم.

وكالات
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى