عربي

واشنطن تطلب من الجيش السوداني سحب قواته من الخرطوم

|| Midline-news || – الوسط …

في موقف لافت ..قال مساعد وزير الخارجية الأمريكية للشؤون الإفريقية تيبور ناجي، الجمعة، إن بلاده طلبت من الجيش السوداني سحب قواته من العاصمة الخرطوم.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي لناجي عبر الهاتف، بحسب قناة “الحرة” الأمريكية.

وأفاد ناجي بـ”وجود مخربين” من طرفي الأزمة في السودان يحُولون دون التوصل إلى اتفاق.

وشدّد المسؤول الأمريكي على “أهمية الوصول إلى حكومة مدنية تلقى رضى الشعب”.

وأشار إلى أن “واشنطن تدعم الوساطة، وتأمل أن تلاقي النتيجة الناجمة عنها قبولا من قبل الشعب السوداني”.

وأوضج ناجي أن “الولايات المتحدة لن تتدخل في التحقيق بحادثة فض اعتصام الخرطوم إذا كان بيد جهات مستقلة تنظر في كافة الأدلة لكشف المسؤولين عنه”..محذرا من “إمكانية الوصول إلى حالة من الفوضى في السودان، كما هو الحال في ليبيا”.

وزعم ناجي إن “الولايات المتحدة لا تلعب دورا مباشرا في السودان بل تقدم النصح والدعم للاتحاد الإفريقي”.

واختتم بالقول إن “الاتحاد الإفريقي لديه أدوات أخرى يمكنه اتخاذها إلى جانب تجميد عضوية السودان، في حال تدهور الوضع في البلاد”.

وفي 3 يونيو/ حزيران الجاري، اقتحمت قوات أمنية ساحة الاعتصام وسط الخرطوم، وفضته بالقوة، دون إعلان “العسكري الانتقالي” المسؤولية عن الخطوة.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق