العناوين الرئيسيةدولي

هذه ليست أعراضه.. خبير روسي يدحض فرضية تسمم نافالني بغاز “نوفيتشوك”

اعتبر ليونيد رينك أحد مركبي غاز “نوفيتشوك” السامة في الاتحاد السوفيتي، أن أعراض الحالة الصحية للمعارض الروسي أليكسي نافالني، لا تبدو إطلاقا أنها ناجمة عن تسميمه بهذا الغاز.

وفي تصريحات لوكالة “نوفوستي” قال رينك: “الأعراض مختلفة تماما”، مشيرا إلى غياب التشنجات التي تلازم إصابة الإنسان بآثار “نوفيتشوك”، مشيرا إلى أن أعراض نافالني تشير إلى إصابته بنوبة التهاب في البنكرياس.

وفي وقت سابق من اليوم، أعلن مجلس الوزراء في ألمانيا نقلا عن خبراء عسكريين أن نافالني الذي يتلقى العلاج بمستشفى “شاريتيه” في برلين، تعرض لـ”التسميم” بمادة تنتمي لفصيلة غاز “نوفيتشوك”، وهو إعلان أكدته لاحقا المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، قائلة إن نافالني “وقع ضحية لمحاولة اغتياله” وأن برلين تنتظر توضيحات من الحكومة الروسية.

من جهتها، نفت روسيا هذه الاتهامات جملة وتفصيلا، وأعلن المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف، أن نافالني قبل نقله إلى برلين خضع لكافة الفحوص والتحاليل في روسيا، أثبتت خلو دمه التام من أي مواد سامة.

المصدر: نوفوستي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق