اقتصادالعناوين الرئيسية

هبوط قياسي جديد لليرة اللبنانية أمام الدولار

|| Midline-news || – الوسط …

استهلت الليرة اللبنانية صباح اليوم الثلاثاء، على انهيار جديد أمام دولار السوق السوداء. .حيث تراجعت الليرة اللبنانية، إلى أدنى مستوياتها على الإطلاق حيث تخطى الدولار الـ33 ألف ليرة للمرة الأولى منذ بداية الأزمة الاقتصادية عام 2019.

وحسب المواقع وتطبيقات الهواتف المحمولة لتتبع سعر السوق السوداء، سجل الدولار اليوم 33100 ليرة للمبيع، و33000 ليرة للشراء.

و تتواصل المصاعب الاقتصادية والمالية في لبنان مع استمرار الأزمة السياسية، رغم المحاولات ، للخروج من الوضع الصعب.

ويأتي تراجع الليرة إلى مستوى قياسي جديد في الوقت الذي لا يزال فيه سعر صرف الدولار في مصرف لبنان المركزي، عند حدود 1510 ليرات لكل دولار.

ويعيش لبنان تحت وقع انهيار اقتصادي حذر منه البنك الدولي، ووصفه بأنه أسوأ حالات الكساد في التاريخ الحديث، حيث تسبب استشراء الفساد وسوء إدارة الدولة في الأزمة الحالية، إذ تشير العديد من المصادر إلى أن تداعياتها ستتواصل لسنوات.

وقد بات الحد الأدنى للأجور أقل من 23 دولارا، بينما تواصل أسعار الوقود والعديد من السلع الأساسية التي رفع الدعم عنها، ارتفاعها، إضافة إلى شح في الأدوية والوقود وسلع أساسية أخرى.

وأصدرت وزارة الطاقة والمياه اللبنانية، اليوم الثلاثاء 11 يناير/كانون الثاني، جدولا جديدا لأسعار المحروقات التي شهدت ارتفاعا كبيرا، بلغ 23 ألفا و400 ليرة و24 ألفا و200 ليرة للبنزين، و33 ألفا ليرة لبنانية للمازوت، بالإضافة إلى 26 ألفا و200 ليرة لقارورة الغاز.

ويعود هذا الارتفاع إلى ارتفاع سعر النفط عالميا وتدهور الليرة محليا بالإضافة إلى رفع مصرف لبنان سعر صرف الدولار المؤمن منه لاستيراد 85% من البنزين من 23500 إلى 24600 ليرة، أما مبلغ الـ15% فهو يدفع من المستوردين بالدولار بحسب سعر صرف السوق الموازية.

ويأتي الانهيار الجديد للعملة في خضم اتهامات بالفساد موجهة لحاكم مصرف لبنان رياض سلامة، ودعوات مستمرة إلى القيام بعمليات تدقيق مالي.

ويواجه سلامة تهما بالفساد في ثلاثة بلدان أوروبية، من بينها تحقيق سويسري بدأ في كانون الثاني/ يناير الماضي بشأن اتهامات بعمليات كبيرة لغسيل الأموال في المصرف المركزي، تتضمن مكاسب بقيمة 300 مليون دولار حققتها شركة يملكها شقيق سلامة.

لكن سلامة، ينفي كل التهم ويؤكد أن معاملاته شفافة وأن مصادر ثروته واضحة وموثوقة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى