العناوين الرئيسيةسورية

نقيب أطباء سوريا: لقاح كورونا حق لكل سوري وسنبدأ بإعطائه في نيسان المقبل

كشف نقيب أطباء سوريا الدكتور كمال أسد عامر، عن وضع الحكومة السورية خطة لاستجرار مليوني جرعة من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا.

وقال الدكتور عامر، إن “اللقاحات الروسية والصينية مجربة في دول المنشأ، وأعطيت بكميات كبيرة ولأعداد كبيرة وقد اعتمدتها كثير من الدول حول العالم”.

ولفت نقيب الأطباء في سوريا إلى أن “اللقاح لم يصل بعد إلى سوريا وهو من حق كل مواطن”، موضحاً بأن “الفريق حكومي وضع خطة للبدء بعملية إعطاء اللقاح خلال شهر نيسان القادم وسيتم استجرار كميات إضافية إذا اقتضت الضرورة ذلك، ووفقاً لخطة وزارة الصحة سيتم إعطاء اللقاح في المرحلة الأولى للفئات الأكثر تماساً مع الفيروس وهم الأطباء والكوادر الطبية العاملة في المشافي والمراكز الصحية وأن اللقاح من حق كل مواطن”.

وأكد عدم تسجيل إصابات بالسلالة الجديدة في سوريا وأعاد ذلك الى حركة المطار الخفيفة والإجراءات الاحترازية المتخذة.

وحول أثر الحصار الغربي المفروض على سوريا، بيّن نقيب الأطباء أن “الحصار والعقوبات الغربية وقبل ذلك الحرب تركت آثاراً كارثية على القطاع الصحي السوري، فقد أخرجت الحرب 90 مشفى و500 سيارة إسعاف عن الخدمة، وأوقفت العديد من معامل الأدوية وأصبحت البلاد بحاجة إلى الدواء، بعد أن كانت تصدره إلى دول الجوار الإقليمي فضلاً عن تحقيق الاكتفاء الذاتي، وهذا كله ترك آثاره على الوضع الصحي عموماً في سوريا.

وكان مجلس الوزراء السوري قد وافق، في جلسته المنعقدة بتاريخ 12/1/2021، على آلية وزارة الصحة لاستجرار اللقاح المضاد لفيروس كورونا.

الوسط الاخباري

تابعوا صفحتنا على فيس بوك ..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى