سورية

نساء داعش يخرجن من الباغوز مسدسات ورصاص وخناجر وذهب

|| Midline-news || – الوسط ..

خرج خلال الأيام الأخيرة وبموجب اتفاق أمريكي داعشي كردي آلاف الأشخاص من المحاصرين في البقعة الأخيرة الواقعة تحت سيطرة إرهاب داعش في بلدة الباغوز بمحاذاة الحدود العراقية، معظمهم من النساء والأطفال، وبينهم العديد من أفراد عائلات إرهابيين تابعين للتنظيم.

وأفاد أحد المقاتلين التابعين لميلشيات قسد “قوات سوريا الديمقراطية” خلال تفتيش الخارجين، في نقطة على بعد نحو عشرين كيلومتراً من الباغوز، أنّ “أكثر ما يتم إيجاده مع النساء كومبيوترات وأدوات إلكترونية، ومسدسات، ورصاص وسكاكين وخناجر، فضلاً عن قطع نقدية من ذهب”.

وأضاف أنّ النساء تخبئن الأسلحة بين عباءاتهن السوداء أو في حقائبهن وبين أغراض أطفالهن القليلة، في حين “الرجال لا يحملون شيئاً، هذه الأغراض نجدها مع النساء فقط”.

كانت دفعة جديدة من الخارجين وصلت أمس الأول الإثنين، في أكثر من أربعين شاحنة شقت طريقها إلى منطقة الفرز التي تعمل فيها قوات سوريا الديموقراطية على تمييز المدنيين من المشتبه بانتمائهم الى التنظيم الإرهابي.

وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق