دولي

نتنياهو يلغي زيارته إلى لندن لأسباب أمنية

|| Midline-news || – الوسط …

ألغى رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو زيارة كانت مقررة له إلى العاصمة البريطانية لندن، يوم غد الثلاثاء، بعد أن أبلغته السلطات البريطانية أنها لن تكون قادرة على تأمينه في وقت تنشغل فيه بترتيبات قمة حلف شمال الأطلسي “الناتو”.

وتزامن القرار البريطاني أيضاً مع رفض المستشارة الألمانية “أنجيلا ميركل” والرئيس الفرنسي “إيمانويل ماكرون” اللقاء معه على هامش قمة حلف شمال الأطلسي “الناتو” التي تنعقد في العاصمة البريطانية، بحسب محطات تلفزة إسرائيلية.

وكان من المقرر أن يتوجه نتنياهو إلى لندن للقاء وزير الخارجية الأمريكي “مايك بومبيو” بعد اتصال هاتفي بينه والرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مساء الأحد.

ونقلت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية، مساء الإثنين، أن السلطات البريطانية أبلغت مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي أنها لن تكون قادرة على توفير الحماية الأمنية له، بسبب انشغالها في توفير الأمن لقمة “الناتو”.

وبحسب صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية، فإن هذه هي المرة الثانية في الأشهر الأخيرة الماضية التي يلغي فيها نتنياهو زيارة إلى بريطانيا للقاء مسؤولين أمريكيين، بسبب طلب بريطانيا التنسيق المسبق وبشكل كافٍ معها قبل وصوله.

وكان من المقرر أن يصل نتنياهو إلى بريطانيا، الثلاثاء، في زيارة تستمر يومين للقاء وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو.

وقالت محطات تلفزة إسرائيلية إن نتنياهو سعى للقاء مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على هامش قمة “الناتو” ولكنهما رفضا اللقاء معه.

وأكد مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي أن نتنياهو يدرس اللقاء مع بومبيو في وقت لاحق هذا الأسبوع في البرتغال.

وكثيرا ما توجه الدول الأوروبية الانتقاد لسياسة نتنياهو تجاه الفلسطينيين، خصوصاً المشاريع الاستيطانية في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وجهوده التي يؤكد الاتحاد الأوروبي أنها تهدف إلى تدمير حل الدولتين.

ويترأس نتنياهو حكومة انتقالية في انتظار انتخابات محتملة، في وقت قرر فيه المستشار القانوني للحكومة الإسرائيلية أفيخاي ماندلبليت توجيه الاتهام له بالاحتيال والرشوة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق