العناوين الرئيسيةعربي

نتنياهو يتعهد بضم الأغوار للسيادة الإسرائيلية وأنه لن يخلي أي مستوطنة بالضفة الغربية بعد الانتخابات

|| Midline-news || – الوسط …

 

أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي ​بنيامين نتانياهو​، في مؤتمر صحافي، أنه “إذا أصبحت رئيسا للوزراء بعد الانتخابات المقبلة فلن أخلي أي مستوطنة في ​الضفة الغربية​”.

وفي الوقت الذ قال فيه “سنفرض السيادة الإسرائيلية على كل المستوطنات والمناطق الاستراتيجية بالاتفاق مع واشنطن”، أكد أنه “سيفرض السيادة على غور ​الأردن​ وشمال ​البحر الميت​ بمجرد إعلان الحكومة المقبلة”، مشدداً على أن “غور الأردن سيكون تحت السيادة الإسرائيلية إلى الأبد”.

وأشار إلى أنه “يجب علينا أن نصل الى حدود ثابتة لدولة إسرائيل لضمان عدم تحول الضفة الغربية إلى منطقة كقطاع غزة”.

وكان نتنياهو قد صرّح قبيل الانتخابات الإسرائيلي في نيسان/ أبريل الماضي، في مقابلة مع القناة 12 الإسرائيلية، أنه بعد الاعتراف الأميركي بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان، تجري مناقشات أيضا حول ضم الضفة الغربية، قائلا: “نحن نناقش أيضا تطبيق السيادة الإسرائيلية على معاليه أدوميم وغيرها من الأمور”.

 

وأضاف: “الجميع يدرك أن الولاية المقبلة ستكون مصيرية، في الاتجاهين، أولا ما إذا كان بإمكاننا ضمان أمننا والسيادة في المنطقة الحيوية في يهودا والسامرة (الضفة الغربية)، وهي أكبر 20 مرة من غزة، أو إننا سنحصل على غزة في يهودا والسامرة، هذا ما هو مدرج في جدول الأعمال”.

من جهته حذّر رئيس الحكومة الفلسطينية، محمد اشتية، اليوم، من إمكانية إعلان إسرائيل ضم مناطق من الضفة الغربية المحتلة.

واعتبر أن ذلك يأتي ضمن محاولات نتنياهو لكسب المزيد من الأصوات قبيل موعد الانتخابات المقبلة المقررة يوم الثلاثاء المقبل.

 

-المصدر:وكالات

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق