إعلام - نيوميديا

ناشونال انترست: غواصة نووية روسية برؤوس بوسيدون قادرة على إنهاء الحضارة البشرية

|| Midline-news || – الوسط …

 

كشفت وسائل إعلام أمريكية عن القدرات العسكرية الروسية الهائلة والقادرة، بحسب رأيهم، على إنهاء العالم والحضارة البشرية، وذلك من خلال استلام القوات البحرية الروسية غواصات حديثة برؤوس بوسيدون النووية.

وذكرت مجل ” ناشونال انترست” الأمريكية، أن الغواصات التابعة لمشروع “بوراي” تتميز بمهمات قاتمة غير معلنة وبالتالي من الصعب تصورها.

وأشارت المجلة إلى أن الغواصات الروسية الجديدة قادرة على تدمير مدن الأعداء حتى من خلال الرد، في حال تم توجيه ضربة لروسيا من الأعداء، فهي سترد على الضربة الأولى برد مباشر.

وبحسب المجلة الأمريكية، فإن البحرية الروسية تمتلك ثلاث غواصات من مشروع “بوراي”، بالإضافة إلى قيام روسيا بوضع غواصات أخرى طور العمل ومن بينها غواصة فلاديمير التي ستطلق في نهاية العام 2019.

واعتبرت المجلة أن جميع سفن المشروع الروسي ستكون بمهمات عسكرية خلال عام 2021، بالإضافة إلى سفن عسكرية جديدة سيتم توزيعها على الأسطول الشمالي الروسي في المحيط الهادئ.

وخلصت المجلة إلى أن موسكو تريد الحصول على مصدر معين من الطاقة لترساناتها النووية التي هي بالفعل قادرة على إنهاء الحضارة في حالة حدوث نزاع نووي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق