اقتصاد

نادي باريس يعتزم شطب 14 مليار دولار من ديون السودان

|| Midline-news || – الوسط …

 

أعلن عشرون بلداً دائناً للسودان، الجمعة /16 تموز/ الجاري ، شطب قسم كبير من ديون الدولة الإفريقية في إطار التخفيض الكبير لديونها الخارجية التي بدأت منذ أشهر عدة للسماح بعودتها إلى الساحة الدولية.

وأعلن إيمانويل مولان رئيس نادي باريس خلال مؤتمر عبر الهاتف أن «المفاوضات التي انتهت في وقت متأخر من الليلة الماضية، أتاحت لنا التوصل إلى اتفاق تاريخي طال انتظاره منذ سنوات للتعامل مع ديون السودان».

تضم هذه المنظمة نحو عشرين دولة بينها الولايات المتحدة وفرنسا التي لديها ديون مستحقة مع دول أخرى تواجه صعوبات مالية.

وقال مولان الذي يرأس الخزانة الفرنسية «من أصل مبلغ مستحق بقيمة 23,5 مليار دولار شطبنا 14,1 ملياراً وأعدنا جدولة الباقي». وأوضح انه في نهاية المطاف يجب أيضاً شطب قسم كبير من الجزء الذي تمت إعادة جدولته.

ويندرج الإعلان في عملية أوسع برعاية صندوق النقد الدولي تنص على تخفيف ديون السودان بأكثر من 50 مليار دولار في السنوات المقبلة.

ويمثل هذا ما يقارب 90 في المئة من ديون البلاد المتراكمة بشكل رئيسي خلال ولاية الرئيس عمر البشير.

وقال مولان إن هذا يمثل «دعم المجتمع الدولي للانتقال الديمقراطي في السودان».

وبدأت العملية في مايو/ أيار خلال مؤتمر في باريس أعلن فيه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أن فرنسا ستلغي حصتها من الدين السوداني البالغ خمسة مليارات دولار.

كما تعهدت دول عدة بما في ذلك فرنسا بتقديم مساعدات على شكل قروض لمساعدة السودان على سداد ديونه لمؤسسات مثل البنك الدولي.

المصدر: أ. ف .ب

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى