العناوين الرئيسيةسورية

ميليشيا (قسد) تهدد عمال كهرباء الحسكة باستخدام السلاح لإنهاء اعتصامهم

هددت ميليشيا “قسد” المدعومة من قوات الاحتلال الأمريكي عمال الشركة العامة لكهرباء الحسكة باستخدام السلاح والاختطاف لإنهاء اعتصامهم قرب الشركة وذلك بعد فرضها حظر تجوال في المناطق التي تستولي عليها.

مصدر في الشركة العامة لكهرباء محافظة الحسكة قال في تصريح لمراسل سانا إن ميليشيا “قسد” جلبت عناصر مسلحة إلى بناء الشركة وهددت العمال بشكل مباشر باستخدام السلاح وباختطافهم في حال الاستمرار بالاعتصام أمام المقر مشيراً إلى أن ميليشيا “قسد” اقدمت خلال الفترة الماضية على سرقة تجهيزات مكتبية واثاث من مقر الشركة وإقامة سور خارجي وتغيير اتجاه المدخل الأساسي للشركة.

وأشار المصدر إلى أن هذه الانتهاكات تأتي في إطار تعطيل الخدمات المقدمة للمواطنين والتأثير المباشر على سير عمل الشركة خدمة لأجندات تتماشى مع رغبة قوات الاحتلال الأمريكي التي تتواجد في المنطقة بشكل غير شرعي محاولة تحويل المحور الممتد من دوار النشوة الشرقية إلى دوار الباسل في حي غويران إلى “منطقة عسكرية خاصة” بعد أن استولت قوات الاحتلال على عدد من الدوائر والأبنية الحكومية في المنطقة.

وكانت ميليشيا “قسد” احتلت بقوة السلاح منذ الـ 27 من حزيران الماضي مقر الشركة العامة لكهرباء الحسكة في حي النشوة ومبنى الإدارة العامة للسورية للحبوب في حي غويران والمدينة الرياضية وجزءاً من أبنية السكن الشبابي والجمعية السورية للمعلوماتية ومديرية الصناعة والسياحة والشؤون البيئية وفرع المرور ومديرية السجل المدني والمصرف التجاري وقامت بطرد العاملين منها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق