العناوين الرئيسيةحكاية شغف

موفق مخول.. أبطال لوحاته “قديسون مصلوبون” على قارعة الانتظار

|| Midline-news || – الوسط …
روعة يونس
.

منذ آلاف السنين كانت هالات النور فوق بعض الرؤوس في المنحوتات ثم النقوش والرسوم واللوحات ترمز إلى القداسة؛ لدى كثير من الأمم، فقد شوهدت هالات عدة في صور فرعونية، كأقراص شمس فوق رؤوس آلهة لدى المصريين القدماء (رع- هاثور).
تلك الهالات نجدها أيضاً فيما وصلنا من فنون نحتية من عصور غابرة (آشوريين- سريان- كلدان) ولدى الاغريق والرومان قديماً. وكذلك في المسيحية والهندوسية والبوذية والإسلام ومذاهب أخرى. وكانت تخص دائماً الآلهة والأنبياء والصالحين.. إذ يضع الرسامون في الكنائس -مثلاً- هالات من نور على رأس يسوع المسيح وأمه مريم. فيما نجد ذات الهالات أو دوائر النور تغطي وجه الإمام الحسين في المسلسلات التلفزيونية.

ودائماً، كان يأتي معنى هالة أو دائرة النور رمزاً للقداسة والنورانية والروحانية.
.

لوحة الفنان موفق مخول

.في شق آخر، بعيداً عن القداسة، كانت هالات النور في بعض الأحيان تحيط رؤوس الأباطرة والملوك والحكام.. كرمز للعزة والكرامة.
كما كانت الفنون القديمة لدى الشعوب الآسيوية تحيط رؤوس أبطال الحروب والشهداء والأساطير الشعبية بهالات من النور، في إشارة إلى أن أصحابها هم الرمز للصلاح والصبر والتضحية والمثالية.
.

لوحة الفنان موفق مخول
.
تظهر الهالات في المنحوتات على هيئة دائرة ملتصقة بالرأس وبلون الجسد كله.. لكنها في اللوحات التشكيلية تكون حول الرأس صفراء ذهبية أو صفراء بيضاء، لون النور.

هذا اللون وهذه الهالات، نجدهما في معظم -إن لم نقل كل- لوحات الفنان الكبير موفق مخول. خاصة لوحاته في الفترة الأخيرة إبان الحرب على سورية، وأيضاً لوحاته لعام 2020. التي جاءت في معظمها بتقنية اكريليك على قماش بمقاسين 70×70 / 80×80.
.

لوحة الفنان موفق مخول
.
بالإمكان معرفة السبب وراء تكريس مخول “الهالة النورانية” فوق رؤوس شخوص لوحاته (رجالاً ونساءً وصغاراً) إن اطلعنا على عناوين البعض منها (الفقراء يصعدون إلى السماء- حوار مع رغيف الخبز- الخوف المتجذر- صبر أبدي- عطش مدينة- في انتظار الله- رقص مع الملاك- صمت وصراخ).
إنهم شخوص ليسوا أنبياء ولا رسل، ولا قداسة لديهم! إنما جعلها فناننا الإنساني المبدع فوق رؤوسهم.. فهم مواطنون يختصرون كل استحقاقات الهالات النورانية التي عرفتها الأمم والشعوب السابقة، هم: (قديسون ونورانيون، مؤمنون وصالحون، أعزاء وكرماء، مضحون وصابرون).

هم لديه: القديسون الجدد.. المواطنون الأبطال.. الشهداء الأحياء.. المصلوبون على قارعة الانتظار.. المؤمنون المنتظرون وطناً، ربما لا يؤمن بهم!
.

لوحة الفنان موفق مخول
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى