عربي ودولي

موظفو خارجية وجيش الاحتلال يعلنون الاضراب

|| Midline-news || – الوسط …

أعلن موظفو وزارة الخارجية ووزارة جيش الاحتلال “الإسرائيلي” الإضراب في السفارات الإسرائيلية في الخارج وانها ستتوقف عن تقديم الخدمات القنصلية في الأراضي المحتلة والخارج.

كما أعلن موظفو وزارة الجيش إغلاق معابر قطاع غزة والضفة الغربية، وإغلاق مقر وزارة الأمن في تل أبيب أمام الزوار، ابتداء من ظهر اليوم ولمدة ساعة.

وذكر بيان صادر عن لجنتي موظفي الوزارتين “أن هذه الخطوة تأتي في أعقاب إبلاغ وزارة المالية وزارتي الخارجية والأمن، أمس، بأن مبعوثي الوزارتين إلى خارج إسرائيل لن يتقاضوا أجرا مقابل تمثيلهم الدولة مثلما كان ساريا طوال السنوات الماضية”.

وقالت لجنة موظفي خارجية الاحتلال “إن وزارة المالية تراجعت عن كافة التفاهمات التي تم التوصل إليها، خلال السنة الأخيرة، حول موضوع أجر التمثيل، وطالبت المالية السفراء الذين ليس بحوزتهم سندات دفع بإعادة هذا الأجر، بأثر تقادمي، ابتداء من كانون الثاني الماضي”.

وتأتي هذه الخطوة غير المسبوقة في أعقاب تقليص ميزانية خارجية الاحتلال، وعدم تمكن السفراء والدبلوماسييين الصهاينة من القيام بمهام. وتحدث دبلوماسيون عن عدم وجود ميزانيات حتى لشراء فنجان قهوة أو تذكرة سفر.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع ، أعلنت خارجية الاحتلال لجميع الوفود في العالم “أنه بسبب العجز الكبير في الميزانية فقد تقرر تجميد الميزانية المخصصة لعقد حفل يوم الذكرى السنوية لضحايا الجيش ومراسم يوم المحرقة”.

وقال سفير كبير: “نحن في حالة صدمة. إنه لأمر مجنون حقاً. تحت أي ظروف وجدنا أن إسرائيل لا تحترم أكثر الأيام قداسةً وأهمية”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى