مجتمع - منوعات

منظمة حقوقية تُحذر المغنية الإباحية “نيكي ميناج” التي ستغني في السعودية من بن سلمان

|| Midline-news || – الوسط …

 

دعت مجموعة لحقوق الإنسان مغنية الراب الأمريكية نيكي ميناج إلى إلغاء حفلها في مهرجان بالسعودية يموله ولي العهد محمد بن سلمان.

وحسب موقع “ياهو إنترتينمنت” بعثت “مؤسسة حقوق الإنسان” رسالة إلى مغنية الراب تطلب منها الانسحاب من المهرجان، الذي سيقام في 18 تموز الجاري.

وقالت المنظمة: إنها “تعتبر النظام السعودي أحد أسوأ منتهكي حقوق الإنسان في العالم”، وحثت المغنية المعروفة بأدائها الاستفزازي وكلماتها اللاذعة “على إلغاء حفلها، ورفض أموال الحكومة السعودية، واستخدام نفوذها وشهرتها العالمية بدلاً من ذلك في إصدار بيان يطالب بالإفراج عن الناشطات السعوديات المسجونات حالياً”.

وذكرت الرسالة أن المملكة “ليس لديها قضاء مستقل، ويواجه فيها المدافعون عن حقوق الإنسان وغيرهم ممَّن يتحدثون ضد النظام (حتى في مواقع التواصل الاجتماعي)، سنوات طويلة من السجن، دون محاكمة، واستخدام تدابير قمعية ضدهم”.

وجاء في الرسالة أيضاً أن البلاد “ليس لديها وسائل إعلام مستقلة”، مشيرة إلى أن العائلة المالكة تسيطر على “معظم الصحف والبث الإعلامي”.

وفي نهاية الخطاب كتبت مجموعة حقوق الإنسان مبينة لميناج أنها ستكون مناصرة لمن ينتهكون حرية التعبير، ويقدمون على جرائم القتل، في حال شاركت في مهرجان يدعمه بن سلمان.

وقالت المنظمة إنها بعثت بالرسالة قبل أسابيع من العرض حتى لا يمكن لميناج أن تدعي أنها غير مدركة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق