سورية

مقتل الإرهابي عبد الباسط الساروت أحد أبرز متزعمي “جيش العزة”

|| Midline-news || – الوسط …

 

قتل أبرز متزعمي “جيش العزة” الموالي لتركيا، المدعو “عبد الباسط الساروت”، متأثرًا بجراح أصيب بها في معارك ريف حماة الشمالي.

وأفاد مراسل الوسط في حماة اليوم السبت، بمقتل “الساروت” وقال إنه لقى حتفه في ساعات الصباح متأثرًا بالجراح التي أصيب بها في المعارك التي كان مشاركًا بها في ريف حماة.

وقالت مصادر اعلامية إن الساروت كان قد أصيب في المعارك بجروح، نقل على إثرها إلى أفضل المستشفيات التركية ولقى إشراف كبير من أفضل الأطباء هناك.

ولفتت المصادر الى أن الساروت كان يشغل منصب متزعم ما يسمى “لواء حمص العدية” التابع لما يسمى “جيش العزة” الارهابي، كما ويعتبر الساروت من أهم الشخصيات لدى حكومة النظام التركي، حيث كان يستطيع التجول والدخول والخروج إلى تركيا بشكل مستمر، بالإضافة لتلقيه دعم واهتمام كبير من النظام التركي.

والجدير ذكره ان “الساروت” خرج من ريف حمص الشمالي مطلع عام 2016 إلى تركيا، ليغادرها بعد فترة قصيرة بعد تلقيه دعم ومساندة كبيرة من النظام التركي، ليعود إلى محافظة إدلب ليقود مجموعة من الإرهابيين فيها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى