العناوين الرئيسيةفضاءات

معرض شبابي، تعكس لوحاته آراء المشاركين ومواهبهم الواعدة

|| Midline-news || – الوسط
روعة 
يونس
.

انتشرت الزهور في كل مكان من صالة المعارض في “المركز الثقافي العربي” بالمزة، فهي ها هنا على الجدران داخل لوحات ومزهريات رسمتها أنامل رقيقة موهوبة، وهي هنا وهناك تتجول على هيئة يافعين وشبان في مطلع العمر، يشتركون في قاسم واحد عشق فن التشكيل. لذا اجتمعوا جميعهم في باقة معرض فني أقيم في المركز بالتعاون مع “المركز التربوي للفنون التشكيلية” بإشراف مجموعة من الأساتذة الفنانين التشكيليين، في مقدمتهم الفنانة فايزة الحلبي رئيسة “مرسم فيروز” والفنان معتز العمري، فيما افتتحت المعرض الفني الشبابي، الأستاذة لبنى حداد رئيسة “المركز الثقافي العربي” في المزة.
.

.
اليوم، اختتم المعرض أيامه التي حظيت بإقبال وتشجيع من الفنانين التشكيليين الزائرين، ومن الإعلاميين، الذين تابعوا لوحات 30 مشاركاً من الجنسين؛ من جيل اليافعين والشباب، قدموا أعمالاً متنوعة من حيث الأفكار والمدارس الفنية والأحجام والتقنيات والأدوات الفنية المستخدمة على (الخام والقماش والكرتون والخشب، وبألوان مائية وزيتية وفحم ورصاص وزخرفة وخط) بحيث غطت اللوحات معظم العناصر والتفاصيل الحياتية: بشر وشجر وبحر وحجر، وتوظيف كل تلك الأفكار للتعبير عما يجول في نفوس ومخيلات الشباب، خلال إنجازهم لوحات لعجائز وأطفال وأمهات، وزهور وأشجار وطيور، وانعكاسات الضوء على ماء البحر، وأبنية وأمكنة تحفر ذاكرتها على مساحات اللوحات.
.

.
رئيسة المركز الأستاذة لبنى حداد، قالت: “هَدَف المعرض إلى إبراز مواهب الشباب والصبايا ودعمهم ووضعهم على الطريق الصحيح، وتشجيعهم لتقديم المزيد من الإبداعات، وبالتالي اطلاع الجمهور المتذوق والفنانين المخضرمين على خطواتهم الأولى في عالم الفن التشكيلي، لإبداء الرأي والنصح، وكذلك الدعم والمساندة. بخاصة وأن المركز يقيم دائماً معارض فنية لتلك الفئة العمرية الواعدة- أمل المستقبل”.

من جهتها قالت رئيسة “مرسم فيروز” الفنانة التشكيلية فايزة الحلبي: “عكس المعرض نتاجات وآراء ورؤى هؤلاء الفتية للواقع الحالي وما نعيشه من آلام وآمال، من خيبات ومسرات، فهم بإبداعاتهم البكر؛ يقدمون رسالة خاصة بأن الفن ليس فقط شغفاً وهواية لديهم، بل هو أيضاً أداة جمالية تشير إلى مقومات الحضارة السورية. كما أن معظم المشاركين على اختلاف أعمارهم سبق لهم أن تلقوا دروس تعليمية ودورات تدريبية في المركز التربوي وفي المراسم النشطة في مجال تدريب المواهب، وبينهم من سبق أن شارك في أكثر من معرض جماعي”.

.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى