عربي

مصادر: قمة ليبية الخميس القادم في باريس

 || Midline-news || – الوسط …

قال موقع “إنتليجنس أونلاين” الفرنسي، إن اجتماعاً ليبياً مهماً ستحتضنه باريس يوم الخميس القادم بين قيادات ليبية، موضحاً أن القمة تسعى لتقريب وجهات النظر بين الأطراف الليبية.

وأضاف الموقع أن الاجتماع سيعقد بحضور القائد العام للجيش الليبي المشير “خليفة حفتر”، ورئيس البرلمان الليبي “عقيلة صالح”، بالإضافة إلى رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق “فائز السراج”.

ونقل الموقع الفرنسي عن مصادر مطلعة أن القمة تهدف إلى تعميق النقاشات التي بدأت في مدينة “بوزنيقة” المغربية، مبيناً أن فرنسا تأمل حضور ممثلين عن الدبلوماسية الألمانية والإيطالية لدعم هذه المحادثات.

وأشار الموقع كذلك إلى أن الاجتماع المرتقب يعد تمهيداً للجهود التي يقودها فريق مصغر من مستشاري قصر الإليزيه، يتكون من “إيمانويل بون” و”باتريك سولير”، في إطار مساعٍ فرنسية وأوروبية لحلحلة الأزمة الليبية، مضيفاً أن ذلك يأتي في إطارمساعي باريس للحد من توسع نفوذ “أنقرة” داخل ليبيا.

وسبق أن أبدت فرنسا مواقف رافضة للتدخل التركي المتمثل في: نقل الأسلحة وآلاف المرتزقة من سوريا إلى ليبيا.

كما أن التحضيرات الجارية تشير إلى أن الاجتماع سيعقد تحت غطاء الأمم المتحدة، وسيكون استكمالاً لاجتماعات بوزنيقة المغربية.

تجدر الإشارة إلى أن لجنتي الحوار بمجلسي الدولة والنواب، عقدتا الأسبوع الماضي، 4 لقاءات بضاحية “بوزنيقة” في العاصمة المغربية الرباط، انتهت بالتوصل إلى تفاهمات مشتركة، والاتفاق على توزيع “المناصب السيادية” بين الأقاليم الليبية الثلاثة، وتزامن ذلك مع اجتماعات تشاورية عقدت في مدينة “مونترو” بسويسرا.

وتحشد فرنسا دول الاتحاد الأوروبي من أجل التصدي للأطماع التركية، لاسيما في ظل تعمدها الاستفزاز بمنطقة شرق المتوسط، عبر التنقيب عن النفط في منطقة متنازع عليها مع كل من اليونان وقبرص، فيما وقعت “أنقرة” اتفاقاً مثيراً للجدل بشأن شرعيته، مع حكومة السراج لأجل ترسيم “حدود بحرية”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق