العناوين الرئيسيةسورية

انتهاء أعمال التأهيل لخط الربط الكهربائي مع الأردن ولبنان يوم الخميس القادم

كشف مدير عام مؤسسة نقل وتوزيع الكهرباء فواز الضاهر أنه مع يوم الخميس القادم (29) من الشهر الجاري (كانون الأول) تنتهي أعمال الصيانة والتأهيل لخط الربط الكهربائي مع الأردن ولبنان حيث تكون ورشات شركات الكهرباء العاملة في إصلاح هذا الخط أنهت أعمالها الفنية ونصبت أبراج الشبكة ليصبح الجزء السوري من خط الربط جاهزاً للدخول في الخدمة على حين بين أن مسألة تغذية الخط بالطاقة الكهربائية يعود لجهوزية الجهة المغذية (الأردن).
وبيّن الضاهر أن خط الكهرباء الذي يربط بين الأردن وسورية وصولاً إلى لبنان تعرض جزء منه لأعمال التدمير والتخريب خلال السنوات الماضية على مسافة 87 كم بدءاً من الحدود الأردنية السورية حتى منطقة الدير علي وأن هذه المسافة هي جزء من الخط الأساسي الذي يربط شمال العاصمة الأردنية (عمان) بمنطقة (الدير علي) جنوب دمشق على طول 144.5 كم.
وأوضح الضاهر أن الأضرار التي لحقت بالخط شملت تدمير نحو 80 برجاً وتدمير وتخريب وسرقة نحو 195 كم من الأمراس وهو ما يعادل 410 أطنان، وأضاف: وكان هناك حاجة لنحو 10 آلاف صحن لإصلاح التخريب الذي لحق بالعوازل.
بينما أكد الضاهر أن الوزارة تتابع كل التطورات الفنية لخط الربط الكهربائي ذلك على التوازي لمخرجات الاجتماعات التي عقدت بين الوزراء المعنيين في كل من سورية ولبنان والأردن واتفق خلالها على متابعة الجوانب الفنية التفصيلية من خلال فرق فنية مشتركة لمتابعة عمليات تأهيل وصيانة هذا الخط الكهربائي ودخوله في الخدمة وتشغيله.
وأشار المدير العام إلى أن عمليات إعادة التأهيل والصيانة شملت أعمال مسح وتمشيط لبعض مناطق عبور خط الربط الكهربائي في الأراضي السورية من قبل وحدات الهندسة المختصة.
يشار إلى مشروع الربط الكهربائي الثماني كان يهدف إلى ربط الشبكات الكهربائية لكل من مصر والعراق والأردن ولبنان وليبيا وفلسطين وسورية وتركيا في حينها، وقد تم ربط الشبكات الكهربائية في كل من الأردن ومصر وسورية وليبيا ولبنان ومنه الربط الكهربائي الأردني- المصري- اللبناني- السوري- الليبي حيث تم تجديد عقد تبادل الطاقة الكهربائية بين الجانبين الأردني-المصري لعام 2012.
وترتبط الشبكة الكهربائية الأردنية بالشبكة الكهربائية المصرية بكبل بحري جهد 400 ك. ف، يمتد عبر خليج العقبة بطول 13 كم وباستطاعة 550 م. و.
وتم تجديد عقد تبادل الطاقة الكهربائية بين الجانبين الأردني – السوري لعام 2012، كما تم تمديد عقد تبادل الطاقة بين الجانبين المصري والسوري وما بين الجانبين السوري والأردني خلال عام 2012.
الوطن
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى