دولي

مجلس الأمن يتبنى مشروع قرار بشأن أفغانستان.. و روسيا والصين تمتنعان عن التصويت

|| Midline-news || – الوسط …

 

تبنى مجلس الأمن الدولي، الإثنين، مشروع قرار حول أفغانستان ودعا فيه حركة طالبان إلى الوفاء بتعهداتها بالسماح بمرور آمن للمواطنين الأجانب والأفغان الذين يتطلعون إلى مغادرة البلاد.

ووافق مجلس الأمن على مشروع القرار الذي قدمته فرنسا وبريطانيا والولايات المتحدة بشأن أفغانستان.

ونص قرار مجلس الأمن على وجوب منع استخدام الأراضي الأفغانية لتهديد أي بلد أو مهاجمته، مؤكدا أنه من المهم بذل جهود أمنية لإبقاء مطار كابول مفتوحا.

وبحسب القرار الذي اعتمده مجلس الأمن، ستقدم الأمم المتحدة المساعدة الإنسانية للبلدان المضيفة للاجئين الأفغان، مطالبا في الوقت ذاته جميع الأطراف الأفغانية السماح بوصول المساعدات الإنسانية.

ونص القرار الأممي التأكيد على أهمية مكافحة الإرهاب في أفغانستان وكذلك دعم سيادة أفغانستان واستقلالها وسلامتها الإقليمية ودعوة حركة طالبان لاحترام حقوق الأفغانيين وضمان أمن من يريد المغادرة.

ولا يشمل مشروع القرار الذي اعتمده مجلس الأمن تشكيل منطقة آمنة فوق مطار كابول كما تم تداوله في وقت سابق الإثنين.

روسيا ترفض تجميد أصول أفغانستان
وأعلن مندوب روسيا لدى مجلس الأمن الدولي، رفض تجميد الأصول المالية للمصرف المركزي الأفغاني.

وقال مندوب روسيا في مجلس الأمن خلال جلسة للمجلس في نيويورك بشأن أفغانستان، إن الولايات المتحدة وحلف الأطلنطي “ناتو” فشلا في أفغانستان طوال السنوات الماضية.

وأضاف مندوب روسيا أن موسكو امتنعت عن التصويت على القرار الأممي بشأن أفغانستان، مشيرا إلى إدانة روسيا للهجمات ضد مطار كابول.

وشدد المندوب الروسي على ضرورة التصدي لتنظيم داعش – خراسان، وكذلك التركيز على جهود مناهضة الإرهاب.

وقدمت بريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة مشروع قرار لمجلس الأمن بشأن الوضع في أفغانستان وتم تمريره..

وصوت لصالح القرار 13 عضوا في مجلس الأمن، وامتنعت روسيا والصين عن التصويت.

المصدر: وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى