دولي

بسبب الأبقار مجزرة في جنوب السودان تودي بحياة 22 شخصاً.. ماذا حدث؟

|| Midline-news || – الوسط …

 

قتل 22 شخصاً وأصيب 18 أمس الخميس، في هجوم شنته مجموعات مسلحة لنهب 3 آلاف رأس من الماشية، في ولاية تويج وسط جنوب السودان.

وأكد أتيم مدوت ياك، حاكم الولاية، مقتل 22 شخصاً بينهم قائد عسكري وامرأتان، في هجوم شنته مجموعات مسلحة قادمة من ولاية ليج الشمالية.

وأشار حاكم ولاية تويج، إلى أن العديد من الأسر فرت من منازلها بسبب الهجوم.

وطالب ياك الجيش الحكومي بإقامة منطقة عازلة بين الولايتين، كما ناشد بعثة الأمم المتحدة إقامة مؤتمر بينهما لمناقشة القضايا المتعلقة بغارات نهب الأبقار.

بدوره قال لام تنغوار، وزير الإعلام بولاية ليج الشمالية، إن الهجوم أسفر عن مقتل 4 من مواطني ولايته، وإصابة 4 آخرين بجروح خطرة.

وذكر أن الهجمة “جاءت كرد فعل على هجمات مماثلة قام بها شباب مسلحون من ولاية تويج على حظائر الأبقار الواقعة داخل حدود ولايتنا، الأسبوع الماضي”.

ومنذ مطلع العام الجاري، قتل أكثر من 200 شاب نتيجة غارات نهب الأبقار في 7 من ولايات البلاد.

وهذه غارات تستخدم فيها الأسلحة النارية الأوتوماتيكية (الكلاشنكوف) التي تنتشر بصورة كبيرة بين الشباب بتلك الولايات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق