دولي

ماكرون يدعو قادة العالم الى السلام ويؤكد : لتبني أوروبا استقلاليتها بدلاً من شراء السلاح الأميركي

|| Midline-news || – الوسط ..
دعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الأحد قادة العالم الـ27 المجتمعين في باريس في مئوية انتهاء الحرب العالمية الأولى، إلى نبذ “الانطواء والعنف والهيمنة” وخوض “المعركة من أجل السلام”.
وقال ماكرون في الكلمة التي ألقاها بمناسبة ذكرى توقيع الهدنة في 11 تشرين الثاني/نوفمبر 1918 “دعونا نوحد آمالنا بدل أن نضع مخاوفنا في مواجهة بعضها”.
وقال أمام حشد شمل الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوتين “بإمكاننا معا التصدي للتهديدات — شبح الاحتباس الحراري وتدمير البيئة والفقر والجوع والمرض وعدم المساواة والجهل”.
وبعدما قضى أسبوعا يجول في ساحات المعارك في شمال فرنسا، حث القادة على عدم نسيان عمليات القتل التي وقعت خلال الحرب “بعد مئة عام من مذبحة لا تزال آثارها مرئية على وجه العالم”.
وقال الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون في مقابلة مع قناة “سي ان ان” الأميركية الاحد، إن على أوروبا ان “تبني استقلالية” دفاعها بدلا من شراء الاسلحة من الولايات المتحدة.
وأوضح ماكرون في المقابلة التي اجراها باللغة الانكليزية بحسب مقاطع منها “لا اريد رؤية الدول الاوروبية ترفع من ميزانيات الدفاع لشراء أسلحة أميركية او اخرى او معدات من إنتاج صناعتكم” مضيفا أنه “اذا زدنا ميزانيتنا، فالغرض بناء استقلاليتنا”.
وأبدى ماكرون حفاوة السبت عند استقباله دونالد ترامب في قصر الإيليزيه غداة تغريدة حادة النبرة من الرئيس الاميركي حمل فيها على دعوة ماكرون إلى إقامة “جيش أوروبي حقيقي”.
وأكد الرئيس الفرنسي في المقابلة أنه يشاطر نظيره الاميركي الرغبة في “تقاسم أفضل للعبء” المالي للحلف الاطلسي بين الاوروبيين والاميركيين.
وأوضح ماكرون “أنا موافق على ذلك وبهدف تقاسم أفضل للعبء نحتاج جميعا للمزيد من أوروبا”.
ويحث ترامب بانتظام الدول الاوروبية الاعضاء في الحلف الاطلسي على رفع نفقاتها العسكرية معتبرا ان واشنطن تدفع قسما كبيرا من ميزانية الحلف.
وكتب ترامب في تغريدة مساء الجمعة “الرئيس ماكرون اقترح ان تقيم أوروبا جيشها الخاص لحمايتها من الولايات المتحدة والصين وروسيا (..) هذا مهين للغاية لكن لعله يتعين على أوروبا أولا ان تدفع نصيبها للحلف الاطلسي الذي تموله الولايات المتحدة بشكل كبير”.
وردا على سؤال قال ماكرون “ليس علي أن أعلق على هذه التغريدة (..) أفضل دائما المباحثات المباشرة او الرد على اسئلة بدلا من ممارسة الدبلوماسية عبر التغريدات”.
ويعتقد ماكرون وكذلك المستشارة الالمانية انغيلا ميركل أن على أوروبا تطوير استقلاليتها الدفاعية في مواجهة انسحاب واشنطن المتزايد.
لكن هذا الموقف ليس موضع اجماع في أوروبا.
فقد قررت بلجيكا مؤخرا شراء طائرات قتالية اف-35 اميركية بدلا من طائرات أوروبية في خطوة اعتبر الرئيس الفرنسي أنها “تسير استراتيجيا عكس مصالح” أوروبا.
وستبث المقابلة كاملة الاحد عند الساعة 16,00 .
وشارك الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الأحد، باحتفالات الذكرى المقامة عند نصب الجندي المجهول تحت قوس النصر في العاصمة الفرنسية باريس.
واستقبل ماكرون وعقيلته، الضيوف في قصر الإليزيه، وانتقل الجميع على متن حافلات إلى قوس النصر الكائن في شارع شانزيليزيه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى