عربي

ليبيا: هل تدفع تركيا باتجاه معركة سرت..أم هي مناورة سياسية ؟!

|| Midline-news || – الوسط …

تحركت ميليشيات حكومة الوفاق، المدعومة من تركيا، باتجاه مدينة “سرت”، التي تعد بوابة مرافئ النفط الرئيسة في ليبيا، غير أن الشكوك تحيط بهذه التحركات وما إذا كانت هذه إشارة إلى اقتراب (معركة سرت)، أم أنها مجرد مناورة للحصول على تنازلات بشأن إدارة الموارد النفطية.

وشوهدت خلال الساعات الماضية عشرات المركبات التابعة لميليشيات حكومة الوفاق تتحرك شرقاً من “مصراتة”، على ساحل البحر المتوسط باتجاه مدينة “سرت”.

لكن مصادر ميدانية أكدت أن هذه التحركات غير فعالة حتى الآن، إذ أن هذه الميليشيات تتحرك حتى تصل إلى مشارف خطوط المواجهة غربي “سرت” ثم تعود أدراجها.

في المقابل، جرى تداول صور جوية تظهر تعزيزات روسية في قاعدة “الجفرة” الجوية القريبة من “سرت”، حيث شوهدت رادارات جديدة تم نصبها حديثاً إلى جانب طائرات من طراز “سو-24”.

وقالت قوات حكومة الوفاق إنها ستستعيد، بدعم من تركيا، “سرت” وقاعدة “الجفرة” الجوية التي يسيطر عليها الجيش الوطني الليبي.

لكن مصر، التي تدعم الجيش الوطني الليبي مع روسيا ودول أخرى، هددت بالدفع بقوات إلى ليبيا في حال سعت قوات حكومة الوفاق والقوات التركية للسيطرة على “سرت”.

ويرى مابعون للشأن الليبي أنه في ظل التفوق الجوي الكبير لمصر وروسيا، فإن اقتراب ميليشيات حكومة الوفاق من “سرت” يبدو مواجهة انتحارية، فيما يرى البعض أن  تحركات ميليشيات حكومة الوفاق قد تكون مناورة تركية للضغط باتجاه اتفاق جديد لإدارة الموارد النفطية التي يسيطر على الجيش الليبي.

وكان لافتاً حرص حكومة الوفاق على الحضور الإعلامي لهذه الحشود، وتغطية تحركها بشكل واسع؛ وهو ما يعزز فرضية المناورة للضغط باتجاه اتفاق.

وسبق أن رفضت تركيا عرضاًوقف إطلاق النار، وتصر على ضرورة السيطرة على منابع النفط الليبية.

وقال وزير الخارجية التركي “مولود جاويش أوغلو” الأسبوع الماضي، إنه لا بد لحكومة الوفاق الوطني من السيطرة على مدينة “سرت” الساحلية والقاعدة الجوية في الجفرة، قبل أن توافق على وقف لإطلاق النار.

وُسئِلَ “جاويش أوغلو” عن عملية محتملة ضد سرت التي يسيطر عليها الجيش الوطني الليبي، فقال: إن هناك جهوداً دبلوماسية لحل هذا الموضوع.

وأضاف ”هناك استعدادات لعملية لكننا نجرب طاولة (المفاوضات). إذا لم يكن ثمة انسحاب فإن هناك عملية عسكرية بالفعل وسوف تظهر (حكومة الوفاق الوطني) كل العزم في هذا الأمر“.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق