عربي ودولي

لبنان: الأشغال الشاقة المؤبدة لـ”أمير فتح الإسلام” و أعوانه

شكل المدانون مجموعة مسلحة في مخيم "عين الحلوة"بقيادة الشهابي

|| Midline-news || – الوسط …

دان القضاء في لبنان غيابياً أسامة الشهابي الملقب بـ”أمير تنظيم فتح الإسلام” في مخيم “عين الحلوة” جنوب لبنان، و15 شخصاً من أعوانه المتوارين عن العدالة.

وأصدرت المحكمة العسكرية الدائمة في بيروت اليوم الخميس حكماً غيابياً بالأشغال الشاقة المؤبدة بحق 16 فلسطينياً، يشكلون مجموعة مسلحة في مخيم “عين الحلوة” للاجئين الفلسطينيين بقيادة الشهابي.

ودانت المحكمة هؤلاء بجرم الانتماء إلى تنظيم إرهابي، والقيام بأعمال إرهابية، والنيل من سلطة الدولة وهيبتها، وارتكاب الجنايات، وجردتهم من حقوقهم المدنية.

ويعد الشهابي، من أبرز الارهابيين في مخيم “عين الحلوة” الذي يشهد باستمرار أعمال عنف وإطلاق نار، ويقود مجموعة من عشرات المسلحين، وهو مطلوب للقضاء اللبناني بعدد من مذكرات توقيف وخلاصات أحكام، وأبرزها استهداف قوات “اليونيفيل” العاملة جنوب لبنان بعبوات ناسفة، وإطلاق الصواريخ من جنوب لبنان على إسرائيل​، وتجنيد أشخاص للقتال في سورية.

يذكر أن مخيم “عين الحلوة” يقع جنوب لبنان ضمن مدينة صيدا الساحلية، وتبلغ مساحته حوالي كيلومتر مربع، وعدد سكانه حوالي 80 ألف نسمة، ويعتبر أكبر مخيم في لبنان من حيث عدد السكان، معظمهم من نازحي العام 1948 عن قرى الجليل شمالي فلسطين.

المصدر: “الوكالة الوطنية للإعلام”

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى