دولي

لافروف يؤكد ان نشر قوات امريكية إضافية في الشرق الاوسط يهدد الامن والسلم الدوليين

|| Midline-news || – الوسط …

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف على أن نشر الولايات المتحدة الأمريكية قوات إضافية في منطقة الشرق الأوسط أمر خطير يهدد الأمن والسلم الدوليين

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الكوبي برونو رودريغيز بموسكو اليوم

وبخصوص الأوضاع في فنزويلا أشار لافروف إلى أن واشنطن تتجاهل رغبات الشعب الفنزويلي وتمارس سياسة عدائية وتريد تقسيم فنزويلا مشددا على ضرورة الحوار بين الحكومة الفنزويلية والمعارضة لحل الأزمة.

وجدد لافروف التأكيد على تمسك موسكو بقواعد ومبادئ ميثاق الأمم المتحدة ورفضها محاولات واشنطن تغيير الوضع في أمريكا اللاتينية وفق “مبدأ مونرو”.

يشار إلى أن “مبدأ مونرو” هو فكرة بلورها الرئيس الخامس للولايات المتحدة جيمس مونرو عام 1823 وتنص على تقاسم مناطق النفوذ في العالم بين واشنطن وأوروبا بطريقة تجعل عملياً نصف الكرة الغربي منطقة نفوذ أمريكية حصرية.

من جهته أكد وزير الخارجية الكوبي أن سياسة الولايات المتحدة تجاه بلاده تنتهك القانون الدولي وتعيق تطورها وتضر باستقرارها مشددا على أن كوبا لن تتخلى عن سيادتها واستقلالها وستحمي نفسها وتتغلب بإمكاناتها الاقتصادية على آثار العقوبات الأمريكية.

وحول فنزويلا أكد رودريغيز دعم بلاده لإجراء حوار بين جميع الأطراف لحل الأزمة فيها بعيدا عن لغة التهديد والقوة مشددا على ضرورة احترام سيادة الدول وعدم التدخل في شؤونها الداخلية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق