مجتمع - منوعات

لأعزائنا الطلبة, ما هي أنجح طرق المذاكرة والدراسة في رمضان؟

|| Midline-news || – الوسط …

 

تزامن قدوم شهر رمضان مع موعد الامتحانات في المدارس والجامعات في الكثير من البلدان العربية.

لا شكّ أنّ بعض العادات الخاطئة في الفطور والسحور تسبب الصداع للبعض، ومن المعلوم أنّ الصيام يسبب التعب والإرهاق ممَّا يؤثر على قدرة الطالب على التركيز والمذاكرة ويحد من الاستيعاب.

كل هذه الأمور تخلق جواً من التوتر والقلق لدى الطلاب، لكن مجموعة من الأبحاث والدراسات قدمت العديد من النصائح للتخلص من كل هذه المشاكل.

التغلب على الإرهاق

للتغلب على الإرهاق في نهار رمضان ينصح بشرب قدر  كاف من المياه في السحور.

التخلّص من الصداع

ينصح بتقليل كمية الشاي والقهوة وباقي المنبهات كالتدخين.

ما سبب الخمول والنعاس في نهار رمضان؟ وكيف تنظم وقت النوم؟

للنهوض بنشاط

ضبط موعد النوم بغية الحصول على مقدار كافٍ من الراحة والنهوض بجد ونشاط في اليوم التالي.

أفضل وقت للدراسة

بعد الإفطار بساعتين، فلا ينصح بالدراسة بعد الإفطار مباشرةً لأنه وقت هضم الطعام، ومن الطبيعي أنه يسبب نوعاً من الخمول.

ولزيادة التركيز والانتباه ينصح باتباع نظام غذائي صحي، وعدم تناول الأكلات الدسمة، وتناول الأطعمة الغنيّة بالكربوهيدرات والألياف.

كذلك يُفَضل تناول التوت والمكسّرات مع عدم الإكثار لأنها محفزة للدماغ وتساعد على التركيز.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق