اقتصاد

كثيرا ما تكون خلافات الزوجين المالية سببا لانفصالهما، كيف تتغلبو على ذلك؟

|| Midline-news || – الوسط …

 

هل دخلت في جدال مع شريك حياتك أو صديق أو قريب من قبل بسبب المال؟

عادة ما نتجنب الحديث عن المال، إذ نعتبره أمرا غريبا أو غير محبب. وقد يعتبره البعض سلوكا فظا. لكن أحيانا يصعب تجنب الأمر، وقد ينتهي النقاش بطريقة سيئة.

المال غالبا ما يكون مصدرا للخلاف في أي علاقة. وفي المملكة المتحدة، يأتي المال ضمن أكثر أسباب إفساد العلاقات، بحسب أبحاث أجرتها منظمات خيرية مستقلة، وبحث سابق للمكتب الوطني للإحصائيات.

والأمر لا يقتصر على الأزواج، إذ يسبب المال خلافات بين الأصدقاء وأفراد العائلة أيضا.

والحل لجميع هذه الخلافات هو التواصل الجيد، والحديث بصدق وصراحة.

لكن ما هي أهم أسباب الخلاف؟

عادة ما يكون سبب خلاف الناس حول المال هو اختلاف أساليب تعاملهم معه.

هذه الأساليب والتوجهات تتشكل في السنوات الأولى من حياة الإنسان. وهي نابعة من البيئة المنزلية والتجارب التي يمر بها.

لكن هذا لا يعني بالضرورة أن يصبح المرء نسخة من والديه. فمثلا، إذا كان الوالدان حريصين في الإنفاق، قد يميل الأبناء للإسراف والبذخ في إنفاق الأموال التي يكسبونها.

كما تحمل الأموال قيمة تتعدى وظيفتها في الشراء. فالبعض قد يعتبرها وسيلة للشعور بالأمان، أو الحرية، أو الحب. في حين قد يراها البعض وسيلة لتحقيق مكانة أو سلطة.

وبذلك تكون علاقتنا بالمال معقدة بعض الشيء، وقد تتسبب في خلافات ومشاحنات عند الارتباط بشخص يتعامل مع المال بأسلوب مختلف.

وقد تكون حريصا على المال وتخشى الوقوع في مخاطر، وتكره أسلوب شريكك في الإنفاق على الملابس والسهر، في حين يرى هذا الشريك أنه يتعين عليك وضع حد لهذا الارتباط الشديد بالمال وعيش حياة أكثر بذخا من وقت لآخر.

وعندما تكون علاقتنا بالمال شديدة التجذر بهذا الشكل، قد يصعب علينا استيعاب أسلوب الطرف الآخر.

في الغنى والفقر

في بداية علاقة جديدة، تكون خطوة التحول من “أموالي” و”أموالك” إلى “أموالنا” خادعة بعض الشيء.

وقد يكون الاتفاق على طريقة لتوزيع الالتزامات المادية سببا للكثير من الشد والجذب.

وتقاسم الأعباء المادية بالتساوي قد لا يكون أكثر الطرق عدالة. فما هي القسمة التي تصلح لكما؟

قد تضطر لمعاودة النقاش حال تبدل الظروف، مثل ولادة طفل أو فقد أحدكما لوظيفته.

وإذا ورث أحدكما مبلغا ماليا كبيرا، هل سيكون جزءا من القسمة المتفق عليها؟

وإذا كنت تجني مالا أقل من الطرف الآخر، قد يسبب ذلك خللا في التوازن في علاقتكما. وقد تشعر بالضيق بسبب عجزك عن فعل ما تريد، واعتمادك على شخص آخر.

فقدان الثقة

قال أحد مستمعي راديو بي بي سي عن زوجته “كان الأمر أشبه بعلاقة بينها وبين بطاقة الائتمان. كانت تعيش هذه الحياة السخيفة خارج إطار زواجنا”.

وشعر المستمع بالخيانة عندما بلغ دين بطاقة ائتمان زوجته آلاف الجنيهات الإسترلينية دون أن تخبره بالأمر.

وعادة ما يرتفع مستوى الثقة في بداية العلاقات، حيث تثق في شريكك وفي اهتمامه بك.

لكن الاختلاف في أساليب التعامل مع المال قد يتسبب في هزة قوية لهذه الثقة.

لذا نشدد مرة أخرى على ضرورة المصارحة بالعادات الشرائية، والاستعداد لحديث منفتح عن المال، وطريقة إنفاقه، وما يعنيه لكل طرف.

لا تدين ولا تدان

ماذا تفعل إذا لجأ إليك أحدهم لاقتراض بعض المال؟

قد يكون هذا الشخص صديقا في ضائقة، أو قريبا بحاجة لإصلاح شيء في منزله أو شراء سيارة.

قد تقرضه المال بصدر رحب… لكن ماذا لو اعتبر هذا المال “هدية” ولم يرده؟

قد يشعر بأنه يحتاج المال أكثر منك، لكن الأمر في الحقيقة ليس كذلك.

إذا أقرضت أحدهم مبلغا من المال، كن واضحا في إرساء القواعد والاتفاق على الأمر. هذا الأسلوب يجنبك احتمالات سوء الفهم لاحقا.

وكما يحدث في الكثير من المواقف، فإن التواصل الجيد هو الحل. ويجب الحديث بصراحة عن المال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى