العناوين الرئيسيةالوسط الثقافي

كتاب “ضوء المصباح الوحشي” للدكتور ثائر زين الدين.. يسد ثغرة في حقل الدراسات النقدية بمكتبتنا العربية

|| Midline-news || – الوسط …
روعة يونس

.

الوقت مناسبٌ للقراءة.. فقد عاد كثر منا إلى الالتزام ببيته، ضماناً لسلامته الصحية.
وحسناً تفعل “الهيئة العامة السورية للكتاب” بتكثيف إصداراتها الورقية والإلكترونية، وتخليق أنشطة قرائية داخل البيت.
ومع عطلة عيد الأضحى المبارك، تنوعت إصدارات الهيئة، ما بين كتب فكرية وأدبية وعلمية ولليافعة والأطفال. بحيث تستهدف كافة الفئات العمرية وتلبي احتياجات ثقافية متنوعة ترضي كافة الأذواق.
فضمن سلسلة “آفاق ثقافية” صدر عن الهيئة الكتاب الشهري “ضوءُ المصباحِ الوحشيّ” خاص بالشعر والفن والتشكيلي، تأليف د. ثائر زين الدين. و صمم له الغلاف؛ الفنان عبد العزيز محمد. ويقع في 416 صفحة من القطع المتوسط.

كتاب الدكتور زين الدين؛ فريد من نوعه -تقريباً- أي عزيز الموضوع، لأن مؤلفه تتبّع فيه وجوه العلاقة بين الشعر والفن التشكيلي، ورصد تأثير الثاني في الأول، وأنماط التراسل التي جرت عليها قرائح الشعراء، ضامنة إثراء نصوصهم وتجديدها، باعثة فيها حيوات شتى.
شمل الكتاب معالجة العلاقة بين الشعر والفن التشكيلي، وإفراغ هذه المعالجة في بعض فصوله. لنكون أمام إصدار جديد يرجى منه أن يسد ثغرة في حقل الدراسات النقدية في المكتبة العربية، ويغري الباحثين بولوج هذا المضمار، والكشف عن أسرار الجمال المختبئة فيه.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق