منوعات

قرية إيطالية تعرض منازلها المهجورة بدولار.. ما هي الشروط؟

“كاستروبينيانو” هي قرية تتصدرها قلعة مدمرة من القرون الوسطى، على بعد 140 ميلا جنوب شرقي روما – هي أحدث مجتمع يقدم مبانيه المهجورة للقادمين الجدد.

هناك ما يقرب من 100 مبنى مهجور في القرية، ولكن بدلا من بيعها إلى أعلى مزايد، يريد رئيس البلدية نيكولا سكابيلاتي أن يطابق الأطراف المهتمة مع المنزل المناسب لهم، وفق ما ذكرته شبكة “CNN”.

وقال سكابيلاتي، “لمخطط هنا يعمل بشكل مختلف بعض الشيء، اتحرك على طريقين متوازيين، أتواصل مع المشترين المحتملين والمالكين القدامى في نفس الوقت، خطوة بخطوة، لجعل الطلب يلبي العرض”.

وأضاف: لا أريد أن يغزو الناس بلدتي بسبب التدافع لشراء الممتلكات أو أن تتحول إلى صفقة للمضاربة على المساكن، وأرحب بأي شخص يرغب في شراء منزل جديد هنا ليرسل لي بريداً إلكترونياً مباشرة مع خطة مفصلة عن كيفية اعتزامه إعادة تصميم العقار وما يود القيام به مع العقار”.

ومن أجل جعل الأمر أكثر رسمية، أرسل سكابيلاتي إشعارات إلى السفارات الإيطالية في الخارج، ينبهها فيها إلى المشروع.

ويجب على المشترين تجديد العقار في غضون ثلاث سنوات من الشراء وسداد دفعة مقدمة 2000 يورو (2378 دولارا)، والتي سيتم إرجاعها بمجرد الانتهاء من الأعمال.

وقد بدأ المشروع في تشرين الثاني، عندما أخبرت البلدية أصحاب العقارات المهجورة أنهم إذا لم يجددوها بأنفسهم، فإن البلدة ستملكها لأسباب تتعلق بالسلامة.

وحتى الآن، وافق العديد من المالكين بالفعل على تسليم ممتلكاتهم، وحرصوا على ترك المنازل التي سيكلف هدمها الكثير من المال.

وقال رئيس البلدية: “هنا ليس لدينا شيء كبير لنقدمه سوى الهدوء والصمت والطبيعة البكر والهواء الغني بالأكسجين والمناظر الرائعة والطعام الرائع، وهو مثالي للتخلص من سموم الإجهاد اليومي”.

واليوم، لا يكاد يوجد 900 من السكان، بعد أن كان عددهم 2500 في الثلاثينيات. بعد الحرب العالمية الثانية، هاجرت العائلات بحثاً عن مستقبل أفضل؛ ثم، من 1960، بدأ الشباب الانتقال إلى المدن الكبرى للدراسة والبحث عن عمل.

وتقع منازل كاستروبينانو المهجورة في المركز التاريخي، فوق قلعة من القرون الوسطى بدون سقف – تم قصفها خلال الحرب واستخدمت العديد من حجارتها لبناء المنازل المعروضة للبيع الآن.

ويعتقد سكابيلاتي، أن التجديد الشامل سيكلف من حوالي 30,000 -40,000 يورو (35,000-48,000 دولار).

الوسط الاخباري

تابعوا صفحتنا على فيس بوك..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى