عربي ودولي

في خطوة تطبيعية جديدة.. وزيرا الخارجية الإسرائيلي والبحريني وفي لقاء علني يناقشان الملف الإيراني

|| Midline-news || – الوسط …

 

التقى وزير الخارجية الإسرائيلي يسرائيل كاتس، بنظيره البحريني خالد بن أحمد آل خليفة، لإجراء محادثات حول إيران في واشنطن.

وكتب الموقع الإلكتروني “تايمز أوف إسرائيل”، صباح اليوم الجمعة، أنه تم التقاط صورة مشتركة نادرة لكاتس وآل خليفة، مما يشير إلى ما وصفته إسرائيل بأنه تعزيز للعلاقات مع الدولة الخليجية.

ونشر المبعوث الأمريكي للسلام في الشرق الأوسط، جيسون غرينبلات، على صفحته الرسمية على “تويتر”، أمس الخميس، وقام كاتس بمشاركتها لاحقا، في حدث نظمته وزارة الخارجية الأمريكية حول الحرية الدينية.

ويعتبر هذا اللقاء حدث نادر يتم فيه توثيق علني للقاء بين مسؤول عربي كيير وشخصية إسرائيلية رفيعة المستوى.

وصف غرينبلات اللقاء بأنه تبادل ودي، وأشاد به باعتباره تقدماً هائلا.

وقال كاتس إن الاجتماع العلني مع الوزير البحريني كان “مثالا آخر على علاقاتنا الدبلوماسية المتنامية”.

وقال كاتس: سأواصل العمل مع نتنياهو لتعزيز علاقات إسرائيل مع دول الخليج.

في وقت لاحق، أصدر كاتس بيانا قال فيه إن الاجتماع نظمه مسؤولون في وزارة الخارجية الأمريكية، وإنه وآل خليفة، ناقشا إيران والتهديدات الإقليمية والعلاقات الثنائية، واتفقا على البقاء على اتصال.

ولم يصدر تعليق فوري من خليفة، لكن تأتي هذه التفاصيل في الوقت الذي أعلنت فيه البحرين عن عقدها لاجتماع حول الأمن، سيشمل مشاركة إسرائيلية، وفقا لمصدر دبلوماسي.

يشار إلى أنه في الشهر الماضي، استضافت البحرين مؤتمرا برعاية الولايات المتحدة حيث طرح فريق السلام التابع للرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الجوانب الاقتصادية لمقترحه، المعروف باسم “صفقة القرن”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى