العناوين الرئيسيةعربي ودولي

في خطاب الفوز..بايدن يتعهد بتوحيد أمريكا

|| Midline-news || – الوسط …

أ علن الديمقراطي “جو بايدن” في ساعة مبكرة من صباح الأحد (مساء يوم السبت بالتوقيت المحلي ) الفوز بسباق الرئاسة الأمريكية بعد حملة مريرة، وتعهد بالعمل على توحيد بلد يعاني استقطاباً شديداً، برغم رفض الرئيس الجمهوري دونالد ترامب الاعتراف بالهزيمة.

وفاز بايدن بأصوات المجمع الانتخابي العشرين لولاية بنسلفانيا، ليرتفع عدد الأصوات التي جمعها لأكثر من 270 اللازمة للفوز، بعد أربعة أيام من الإثارة الشديدة، ليقوم يعدها أنصاره بإقامة احتفالات صاخبة بالمدن الكبرى.

وقال بايدن أمام أنصاره في خطاب النصر في مرآب للسيارات في مسقط رأسه “ويلمنغتون” في ولاية “ديلاوير”: “لقد تحدث شعب هذه الأمة ومنحونا نصراً واضحاً ونصراً مقنعاً ”، مشيراً إلى أن الشعب الأمريكي قال كلمته، حيث صوَّت 74 مليون لصالحه بالانتخابات الرئاسية.

وتابع: “أتعهد بأن أكون رئيساً يسعى لوحدة الولايات المتحدة وليس انقسامها، وليس لدي ولايات زرقاء أو حمراء. أنا أتعهد بأن أكون رئيساً لجميع الأمريكيين على مختلف طوائفهم وألوانهم ومعتقداتهم وتوجهاتهم”.

وأضاف: “ترشحت لأعيد للولايات المتحدة هيبتها واحترامها مرة أخرى بين دول العالم”.

وخاطب بايدن أنصار الرئيس الحالي دونالد ترامب، قائلاً: “حان الوقت للتخلي عن الخطاب السائد، دعونا نمنح بعضنا البعض فرصة، منافسينا ليسوا أعدائنا وهم أيضا أمريكيون. دعونا نعمل سوية لما فيه مصلحة بلادنا”.

كما تعهد بايدن بتعيين مجموعة من المستشارين والعلماء يوم الاثنين المقبل، مهمتها وضع خطة لمكافحة جائحة فيروس كورونا المستجد.

ويأتي بايدن، في ظرف تشهد فيه البلاد أسوأ أزمة صحية عامة منذ 100 عام، وأعمق ركود اقتصادي منذ الثلاثينيات من القرن الماضي، بالإضافة إلى أزمة اجتماعية تعصف بالداخل الأمريكي بسبب العنصرية وحالات العنف المطبقة من قبل الشرطة، والتي لم تحل بعد.

وقدمت “بايدن” السيناتور “كاملا هاريس”، التي ترشحت معه على منصب نائب الرئيس، والتي ستكون أول امرأة، وأول أمريكية سمراء، وأول أمريكية من أصل آسيوي تشغل منصب نائب الرئيس، ثاني أرفع منصب في البلاد.

ويادر عدد من زعماء العالم إلى تهنئة بايدن، منهم رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون ورئيس وزراء كندا جاستن ترودو والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، وهو ما يصعِّب على ترامب بدرجة أكبر مواصلة زعمه بتزوير الانتخابات.

ووسبق أن قامت حملة ترامب برفع عدد من الدعاوى القضائية للطعن في النتائج، لكن مسؤولي الانتخابات بالولايات في أنحاء البلاد يقولون إنه لا يوجد دليل على حدوث مخالفات كبيرة، ويقول خبراء قانونيون إن من المستبعد أن تفلح جهود ترامب هذه.

يشار إلى أن وسائل إعلام أميركية مرموقة كانت أعلنت أمس فوز المرشح الديمقراطي بانتخابات الرئاسة الأميركية، بعد تغلّبه على الرئيس الجمهوري الحالي، دونالد ترمب، في انتخابات شغلت العالم بأسره وحظيت باهتمام غير مسبوق، على مدى أيام عدة لا سيما بعد أن تأخرت نتائج الفرز في ولايات حاسمة، ولا تزال.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى