دولي

في اجتماع افتراضي..بوتين وماكرون يدعوان لوقف إطلاق النار في ليبيا

|| Midline-news || – الوسط …

دعا الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، ونظيره الفرنسي، إيمانويل ماكرون، الجمعة، إلى وقف إطلاق النار في ليبيا، وبدء الحوار بين الفرقاء. 

جاء ذلك خلال اجتماعهما الافتراضي، الجمعة، عبر “الفيديو كونفرانس”، والذي تناول العديد من القضايا الهامة من بينها أزمة فيروس كورونا المستجد، والأوضاع في سورية وإيران وليبيا.   

وأصدر الكرملين بياناً عقب الاجتماع جاء فيه: أن بوتين وماكرون أعربا عن قلقهما المشترك من استمرار الأعمال القتالية في ليبيا”.

وأضاف الكرملين أن الجانبين “أكدا دعمهما للدعوة لوقف عاجل لإطلاق النار، واستئناف الحوار بين الأطراف الليبية بالتوافق مع قرارات مؤتمر برلين، والقرار رقم 2510 الذي أكدها، وصدر عن مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة”.

كما دعا الرئيسان، الروسي والفرنسي إلى “توحيد الجهود الدولية الرامية إلى تسوية الأزمة عبر الطرق السياسية الدبلوماسية”.

وفي وقت سابق، قالت الرئاسة الفرنسية:”إن ماكرون يعتقد أن هناك حاجة للتعامل مع جميع الموضوعات الصعبة مع روسيا، وهذا يشمل مزيداً من التقدم في جدول أعمال الأزمة، وخاصة في أوكرانيا”.

ودعت فرنسا وألمانيا وإيطاليا، الخميس، الفرقاء في ليبيا لوقف القتال، ووقف التدخل الخارجي لمحاولة إعادة المحادثات السياسية إلى مسارها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق