منوعات

فوز عالمين أميركيين بنوبل الطب تقديراً لاكتشافاتهما بشأن مستقبلات اللمس العصبية

|| Midline-news || – الوسط …

 

فاز العالم الأميركي ديفيد جوليوس، ومواطنه المتحدر من أصل لبناني أرمني أرديرم باتابوتيان، الإثنين، بجائزة «نوبل» للطب لعام 2021 تقديراً لاكتشافاتهما بشأن طريقة نقل الجهاز العصبي للإشارات المرتبطة بالحرارة واللمس.

وقالت لجنة «نوبل» في ستوكهولم إن «الاكتشافات الرائدة» للفائزَين بجائزة «نوبل» هذا العام «سمحت لنا بفهم كيف يمكن للحرارة والبرودة والقوة الميكانيكية أن تحفّز النبضات العصبية التي تسمح لنا بإدراك العالم والتكيّف معه».

وتُستخدم اكتشافاتهما في بحوث لتطوير علاجات كثيرة، خصوصاً للآلام المزمنة.

وقد استخدم ديفيد جوليوس (65 عاماً) وهو أستاذ في جامعة كاليفورنيا، مكوّن «كابساييسين» النشط في الفلفل الحار الذي يسبب إحساساً حرّاقا، لرصد وجود أحد المستقبلات في النهايات العصبية الجلدية يتفاعل مع الحرارة.

أما مواطنه أرديرم باتابوتيان المولود في بيروت سنة 1967، وهو أستاذ في معهد «سكريبس ريسيرتش» في كاليفورنيا، فقد استخدم خلايا حساسة على الضغط لاكتشاف فئة جديدة من المستقبلات تتفاعل مع المحفزات الميكانيكية في الجلد والأعضاء الداخلية.

وقال رئيس لجنة نوبل للطب توماس بيرلمان أمام الصحافيين: «كلاهما باحثان مذهلان فتحا أبواب الأحاسيس الحسية بطريقة فريدة تماماً».

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى