العناوين الرئيسيةفضاءات

“فرقة التراث السوري للموسيقا” تطلق حفلها في “دار الأوبرا” بدمشق

|| Midline-news || – الوسط
روعة يونس
.

استضافت “دار أوبرا دمشق” مساء أمس، حفلاً فنياً متميزاً في فكرته، إذ أحيت فرقة “التراث السوري للموسيقا” بقيادة المايسترو نزيه أسعد، حفلها تحت عنوان “ألحان من الشمال”.
وقصدت الفرقة بمفردة الشمال “الشمال الشرقي السوري” حيث تاريخ الجزيرة السورية بكل ما فيه من نفم وكلمة وحضارة. حاولت الفرقة اختصارها بأغنيات جميلة مفعمة بالشجن.. حتى أن بطاقة الحفل حملت لوحة تشكيلية لفنان من الشمال السوري زهير حسيب.
.


.
افتتحت الفرقة معزوفاتها بعمل فني (جلنار- الحبيبة) و(الوردة الحمراء- كوليزار) بحيث دُمجا كمقطوعة واحدة للمؤلف يوسف برازي وزعها قائد الفرقة نزيه أسعد. وفي الفقرة الثانية قدم الموسيقي الشاب شيركو دقوري عمله الفني تحت اسم (نار البيات)، لتأتي بعدها معزوفة (رقيقة القلب- حل المساء) للفنانين سعيد يوسف وجوان قرجولي.
في نهاية الحفل كان الجمهور على موعد مع عمل من تأليف القسيس الأب جورج شاشان بعنوان “التنور العتيق” وتوزيع موسيقي لقائد الفرقة المايسترو نزيه أسعد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى