العناوين الرئيسيةفضاءات

فداء منصور.. يخوض تجربته الدائرية للمرة الثانية، ويملأ فضاء لوحاته بكواكب من وجوه

|| Midline-news || – الوسط

روعة يونس

 

أدخل الفنان التشكيلي فداء منصور زوّار معرضه داخل دوائر فنه، وعلّق على جدران الصالة مجموعة وجوه أشبه بالشمس والكواكب. فمنح شخوص لوحاته؛ وجوهاً وأجساداً على هيئات دائرية كوكبية. معيداً الإنسان إلى حالته البدائية (التكور) قبيل الخلق.  فخلق بذلك عالماً كاملاً زجّه في دوائر، تأكيداً على تمسكه بالتجربة الدائرية، التي سبق له خوضها في معرض سابق.
الالتزام بوحدة الفكرة الدائرية، انسحب على لوحات حروفية جميلة انضمت لباقي اللوحات؛ التي تنوعت ما بين العاطفي والإنساني والوطني، وكل منها تفرعت عنها شعاب. ففي الموضوع الإنساني -على سبيل المثال- غطت بعض اللوحات (المرض، الفقر، الوحدة).

الأصل والشكل الأكمل

توافقت تقنيات فناننا مع تجربته الدائرية، وما تستلزمه من تغطيات كتل ومساحات تتيح ظهور “الدائرية” وتبلوِرها كفكرة معتمدة في 20 لوحة- عدد لوحات معرضه، الذي أقيم مساء أمس في صالة لؤي كيالي، برعاية الفنان الدكتور إحسان العر رئيس اتحاد الفنانين التشكيليين في سورية، بحضور نخبة من الفنانين والأدباء والإعلاميين، وجمهور من المهتمين بالفن التشكيلي.
وفي تصريح خص به “الوسط” قال الفنان فداء منصور “سبق لي أن أقمت معرضاً يتصل بالتجربة “الدائرية”. ولأن الدائرة تثير فضولي كونها هي الأصل والشكل الأكثر اكتمالاً عملت على استكمال تجربتي في معرضي هذا؛ وطبّقت المدرسة الدائرية على فن الخط وأنجزت لوحات حروفية تنضوي في ذات المدرسة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق