اقتصاد

«فجيرة أويل تِرمينال» تستثمر في مشروع للناقلات العملاقة توقعاً لازدهار تداولات النفط

|| Midline-news || – الوسط …

 

قال ستيف بيكرتون، رئيس مجلس إدارة «فجيرة أويل تِرمينال» أن شركته تستثمر حسب التقديرات 45 مليون دولار لتحديث البُنية التحتية لمنشآتها الخاصة بالتخزين، في رهان على ارتفاع الطلب على تداول النفط وتخزينه في الفجيرة، المركز النفطي في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وأوضح بيكرتون، العضو المنتدب الأول لدى «بروستار كابيتال» ورئيس مجلس إدارة «فجيرة أويل تِرمينال» أن توسعة مشروع فجيرة، الممولة من تسهيل دَين جديد بقيمة 280 مليون دولار، ستربط محطتها بمنشأة تحميل ناقلات النفط العملاقة الخاصة بميناء الفجيرة وخط أنابيب شركة خطوط أنابيب أبوظبي للنفط الخام «أدكوب».

وقال أيضاً «هذا تغيير كبير للقواعد لأنه يمنحنا وصولا إلى عملاء يرغبون في نقل النفط الخام عبر ناقلات الخام العملاقة، ويمنح عملاءنا وصولا مباشرا إلى أدكوب، مما يجلب خام مربان الذي تنتجه أبوظبي إلى الفجيرة». وتابع أنه من المتوقع استكمال المشروع بحلول نهاية العام المقبل.

ودشنت أبوظبي في مارس/آذار العقود الآجلة لخام مربان، وهي عقود حاضرة التسليم تُسلم في الفجيرة، وهي تقدم تسعيراً قياسياً منافساً وتسمح للمتعاملين بالتحوط في خام الشرق الأوسط وهوامش التكرير.

كما تخطط شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك» المملوكة لإمارة أبو ظبي لزيادة طاقتها الإنتاجية إلى خمسة ملايين برميل يوميا بحلول 2030 من نحو أربعة ملايين برميل يوميا حالياً.

وقال بيكرتون «بينما كان الميناء تاريخياً من بين أكبر موانئ تزويد السفن بالوقود في العالم، أعتقد أنه من المحتمل أن نشهد سوق النفط الخام يهيمن عليه».

وفي ظل فرص التداول والتخزين التي باتت ممكنة بفضل العقود الآجلة لخام مربان، يرى بيكرتون أن ثمة «احتمالاً حقيقياً» لأن ترفع «بروستار» قدرات تخزين النفط الخام التابعة لها في الفجيرة عبر محطة «جي.تي.آي فجيرة» المملوكة لها كلياً والواقعة في جوار «فجيرة أويل تِرمينال». وتملك بروستار كابيتال 40 بالمئة من فجيرة أويل تِرمينال فيما تملك النسبة المتبقية سينوبك كانتونس المدرجة في هونج كونج (50 بالمئة) وحكومة الفجيرة (عشرة بالمئة).

وقال بيكرتون «تملك جي.تي.آي فجيرة « مساحة كبيرة من الأرض في الجزء الخلفي من المحطة القائمة، وقد تبني قدرات تخزين إضافية بحجم 500 ألف متر مكعب على تلك الأرض، ويمكن أن تصل إلى رابط ناقلات النفط العملاقة الذي نعكف عليه كجزء من برنامج فجيرة أويل تِرمينال».

وتساهم «فجيرة أويل تِرمينال» بنسبة 29 بالمئة من نشاط ميناء الفجيرة في 2020، وتشكل نحو 12 بالمئة من سوق التخزين في الفجيرة وفقاً للموقع الإلكتروني لشركة «بروستار».

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى