دولي

عقب المرحلة الأولى لملء سد النهضة..وزير الخارجية الإثيوبي: “النيل لنا”!!

|| Midline-news || – الوسط …

أصدر وزير خارجية إثيوبيا “غيدو أندارغاشو”، اليوم الأربعاء، تصريحاً أثار جدلاً في مصر، حين عبر عن سعادته بانتهاء المرحلة الأولى من ملء سد ”النهضة“ قائلاً: ”النيل لنا“.

وقال أندارغاشو، في رسالة تهئنة عبر تويتر: ”تهانينا.. سابقاً كان النيل يتدفق، والآن أصبح في بحيرة، ومنها ستحصل إثيوبيا على تنميتها المنشودة في الحقيقة.. نهر النيل أوفى بوعده وهو لنا”.

والثلاثاء، أقرت أديس أبابا اكتمال المرحلة الأولى من ملء سد النهضة، عقب انتهاء قمة أفريقية مصغرة عبر تقنية الفيديو حول السد، برعاية الاتحاد الأفريقي، وبمشاركة كبار المسؤولين في الدول الثلاث، بعد أيام من نفي إثيوبي رسمي للملء.

وقال مكتب رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد في بيان: ”أصبح من الواضح على مدى الأسبوعين الماضيين في موسم الأمطار أن عملية ملء سد النهضة في مرحلته الأولى قد تحققت.

يذكر أن إثيوبيا بدأت عام 2011 بناء السد على النيل الأزرق، بالقرب من حدودها مع السودان. وتبلغ طاقة الخزان 74 مليار متر مكعب، لكن هدف تجميع المياه في المرحلة الأولى أقل من ذلك بكثير.

وتعتبر مصر والسودان السد تهديداً لإمدادات المياه الحيوية لهما، في حين تعدّه إثيوبيا ضرورياً للتنمية ومضاعفة إنتاجها من الكهرباء، إذ يتوقع دخوله الخدمة كاملة نهاية العام 2022، ليصبح أكبر سد كهرومائي بأفريقيا.

وكان رئيس الوزراء الإثيوبي، قد أعلن عقب القمة المصغرة التي نظمها الاتحاد الأفريقي، وجمعته مع الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي ورئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك، وبحضور ممثلين عن الاتحاد، عن اكتمال المرحلة الأولى من ملء خزان سد النهضة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق