عربي

بعد التوقيع النهائي على اتفاق السلام..اجتماعات لفرقاء السودان

|| Midline-news || – الوسط …

قال عضو وفد التفاوض الحكومي، عضو مجلس السيادة السوداني محمد الحسن التعايشي، إن الأطراف جاهزة وجادة لبدء تنفيذ اتفاق السلام المبرم في جوبا.

وعقد فريق التفاوض الحكومي وتحالف الجبهة الثورية أول اجتماع عقب التوقيع النهائي على اتفاق السلام، أمس الأحد، في جوبا، وينتظر أن يعقبه اجتماع مماثل غداً الإثنين، لحسم الترتيبات النهائية لبدء تنفيذ الاتفاقية.

وشدد التعايشي، في تصريحات صحفية عقب الاجتماع، على عدم تأخر تنفيذ الاتفاق لكون الأطراف محكومة بجداول زمنية محددة، فضلاً عن حالة الترقب الشعبي لهذه اللحظة.

وقال :”الحكومة والجبهة الثورية أصبحا شيء واحد، وسنبرهن للشعب قريباً أن الحرب انتهت، حيث ستتم الترتيبات الأمنية وإعادة تشكيل المؤسسات المتفق عليها، والتي بينها مجالس الوزراء، السيادي، التشريعي”.

وأضاف عضو وفد التفاوض الحكومي قائلاً:”اتفاق السلام سيبدأ تنفيذه من داخل الخرطوم، فالأوضاع الاقتصادية والسياسية لا تحتمل مزيداً من التأجيل لمؤسسات السلطة الانتقالية”.

من جانبه، أكد رئيس الجبهة الثورية الدكتور الهادي إدريس تضمين الاتفاقية في الوثيقة الدستورية بعد أقل من أسبوعين ليتم إجازتها.

وقال أدريس، في تصريحات صحفية عقب اجتماعهم مع الحكومة،: “مسألة إدخال الاتفاق في الوثيقة تتطلب عمل إداري وقانوني وسياسي كبير لذلك ركز الاجتماع على تشكيل الآليات المختلفة التي تقود إلى مرحلة بداية تنفيذ الاتفاق”.

وأضاف أن اجتماع يوم غد الإثنين، سيناقش تصور انتقال الجبهة الثورية للخرطوم

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق