صحة وتجميل

عشاق السوشي.. في خطر!!

|| Midline-news || – الوسط …

حذر علماء من أن عشاق “السوشي” قد يتعرضون لخطر الإصابة بعدوى مقاومة للمضادات الحيوية بسبب الانتشار السريع لـ”البكتيريا الخارقة” في البحر.

ووجد العلماء الذين يدرسون الدلافين، أن عدد البكتيريا غير المعالجة تضاعف خلال أكثر من 5 سنوات تقريباً. وقالوا إن الدلافين كانت مؤشراً جيداً لبقية الحياة البحرية، التي تنتهي كغذاء.

وحذروا من الأسماك النيئة أو غير المطهوة جيداُ، لأنها قد تنقل أمراضاُ لا تستطيع أقوى العقاقير علاجها.

وتبين أن البكتيريا تتعلم التكيف وتصبح مقاومة للعقاقير، عندما يتناول الناس جرعات غير صحيحة من المضادات الحيوية أو إذا أُعطيت دون داع. وتكمن المشكلة في حقيقة أنه لم يجر تطوير مضادات حيوية جديدة منذ عقود.

وقام فريق البحث في جامعة فلوريدا أتلانتيك بدراسة 171 من الدلافين في بحيرة “إنديان ريفر”، بين عامي 2003 و2015.

ووجد العلماء أن عدد البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية في سلالات مختلفة من الإشريكية القولونية، يزيد بأكثر من الضعف بين عامي 2009 و2015.
وفي هذه الأثناء، ارتفعت أيضاً نسب أنواع من البكتريا البحرية التي يطلق عليها اسم” Vibrio alginolyticus” ، وهي أحد مسببات الأمراض المعروفة بأنها تنتج تسمماً خطيراً في المأكولات البحرية.

ويعتقد أن عشاق السوشي أكثر عرضة للخطر، لأن البكتيريا غير المعالجة تعيش في اللحوم النيئة،بينما يضمن طهو الطعام بدرجة حرارة ساخنة وسيلة أمان كافية لقتل أي بكتيريا ضارة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق