منوعات

عاش 6 شهور على كرسي متحرك.. صعوبات الحياة أوصلت ميندي للعب في ريال مدريد

|| Midline-news || – الوسط …

 

حفَل المؤتمر الصحفي الذي نظَّمه ريال مدريد لتقديم ظهيره الأيسر الجديد، الفرنسي فيرلاند ميندي، بالمشاعر الإيجابية تجاه اللاعب، الذي نجح -فيما يبدو- في خطف قلوب جماهري الميرينغي قبل أن يلمس الكرة.

وقالت صحيفة As الإسبانية إن اللاعب اعترف خلال المؤتمر، بأنه واجه عديداً من الصعوبات في فترة طفولته ومراهقته، كادت تحطمه، لكنه صمد في مواجهتها، ليحقق حلمه الأكبر باللعب في ريال مدريد.

كما أشاد فلورنتينو بيريز، رئيس الريال، باللاعب الذي تغلب على مشكلة صعبة جداً في طفولته، تمثلت في رحيل والده، حيث قال للظهير الفرنسي: «أنت مثال عظيم على تجاوز الصعوبات وعلى واحدة من قيم الملكي المحفورة بداخلنا بحروف من نار، وهي عدم الاستسلام مطلقاً».

وخضع ميندي (24 عاماً)، في وقت سابق من الأربعاء 19 يونيو/حزيران 2019، لفحص طبي، أظهر عدم إصابته بأي مشكلات، عكس ما نشرته بعض وسائل الإعلام عن إصابته بمشكلات في الفخذ أجّلت تقديمه.

ولمح ميندي، خلال المؤتمر الصحفي، إلى هذه المشكلة، قائلاً: «عندما كان عمري 15 عاماً توجَّب أن أخضع لجراحة في الفخذ، قالوا لي وقتها إنني ربما لا أعود للعب كرة القدم، وقتها بقيت فترة جالساً على كرسي متحرك، وأمضيت ستة أشهر في المستشفى حتى أتمكن من المشي، الآن أنا في ريال مدريد، إنه أمر لا يصدق حقاً!».

وأضاف: «لا أتحدث عن صعوبات، لكن ما عشته منحني كثيراً من الطموح والشغف، من أجل الوصول إلى هنا، دائماً كنت أعتقد في حلمي، وقد بات حقيقة بانضمامي إلى أفضل نادٍ في العالم».

وذكرت صحيفة Marca الإسبانية أن ميندي عقب توقيع عقد يمتد ستة مواسم مع الريال، بعث برسالته الأولى إلى جماهير الميرينغي، قائلاً: «إنه لَشرف لي أن أكون في ريال مدريد، أعظم نادٍ في العالم. شكراً للرئيس على ثقته وشكراً جزيلاً للنادي». قبل أن يختمها بالهتاف: «تحيا مدريد».

ولم يخف اللاعب الدولي أنه لم يصدّق المكالمة الأولى التي تلقاها من ريال مدريد.

من جهته أكد بيريز أنه باستقدام فيرلاند ميندي تعاقد مع «أفضل ظهير أيسر بالدوري الفرنسي»، معتبراً إياه واحداً من «أعظم الاكتشافات بكرة القدم الفرنسية».

وأبدى رئيس الملكي امتنانه لاختيار ميندي للريال بعدما علِم أن «أندية كبرى في أوروبا كانت تسعى» للحصول على خدماته، مبرزاً أن اللاعب «اختار ريال مدريد، وأصبح اعتباراً من اليوم في مواجهة تحدٍّ جديد».

وأضاف أن «الجميع يتحدثون عن ميندي باعتباره واحداً من أعظم الاكتشافات في كرة القدم الفرنسية، فهو لاعب قوي وسريع، ويتميز بقدرة استباقية ورؤية في اللعب تسمح له بالانخراط في الهجوم وتشكيل خطورة على الخصم».

واعتبر بيريز أن التعاقد مع اللاعب الفرنسي، الذي يعد رابع لاعب جديد يقدمه الملكي خلال الأسبوعين الأخيرين، يأتي في إطار خطة الميرينغي لـ «بناء مرحلة جديدة تهدف إلى تحقيق أحلام المدريديين»، ورغبتهم في «تحسين المستوى الرفيع بالفعل الذي يتمتع به فريق صنع التاريخ بالتتويج بالتشامبيونزليغ ثلاث مرات متتالية».

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى