دوليسلايدر

ظريف: سياسة الحرب لـ”الفريق ب” بمثابة “انتحار سياسي”

|| Midline-news || – الوسط …

قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، الخميس، إن سياسة الحرب التي يتبعها “مجموعة المتآمرين ومفتعلي الحروب”، التي أطلق عليها اسم “الفريق ب”، ستكون بمثابة “انتحار سياسي”.
جاء ذلك في تصريحات له على هامش زيارة يجريها للعاصمة اليابانية طوكيو.
وفي تغريدة سابقة قال ظريف، إن “الفريق ب، يتألف من مستشار الأمن القومي بالبيت الأبيض جون بولتون، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، وولي العهد السعودي محمد بن سلمان، وولي عهد أبوظبي محمد بن زايد”.
وتساءل ظريف في تصريحاته الخميس: “هل يقبل العالم المتحضر ببلطجية الولايات المتحدة ضد الذين يلتزمون بالقانون وينفذون قرار مجلس الأمن الدولي؟”.
وفي وقت سابق الخميس، التقى ظريف في طوكيو نظيره الياباني تارو كونو، ورئيس الوزراء شينزو آبي، لافتا إلى أنه تم بحث مستجدات المنطقة والإجراءات الأمريكية، وكيفية الحفاظ على الاتفاق النووي.
وشدد ظريف بعد لقائه وزير الخارجية الياباني، أن بلاده “لا تسعى إلى المواجهة، لكنها لطالما دافعت بقوة عن مصالحها، والآن تواصل العمل ذاته”.
وأشار إلى أن “الاجتماع تطرق إلى ضرورة التزام المجتمع الدولي بتطبيع العلاقات الاقتصادية مع إيران، والتي تشكل الهدف الأساس للاتفاق النووي، إذا ما رغبت الأسرة الدولية بالحفاظ على الاتفاق المذكور”.

بدوره، أكد “كونو” تمسك بلاده بالاتفاق النووي، ورغبة طوكيو في مواصلة طرقها الدبلوماسية لاحتواء التوتر في المنطقة (في إشارة للتصعيد بين واشنطن وطهران).
وكان رئيس الوزراء الياباني، أكد خلال لقائه ظريف، حرص بلاده على دعم وتنمية العلاقات العريقة القائمة بين طهران وطوكيو.

ونوه بأهمية الاتفاق النووي وضرورة الحفاظ عليه، واصفا دور إيران ومكانتها على صعيد استقرار وأمن المنطقة بأنه “إيجابي وفي غاية الأهمية”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق