عربي

ظريف: زيارتي إلى بغداد غير مرتبطة بزيارة الكاظمي إلى السعودية

|| Midline-news || – الوسط …

قال وزير الخارجية الإيراني “محمد جواد ظريف“، اليوم الأحد، إن زيارته إلى بغداد غير مرتبطة بزيارة رئيس الوزراء العراقي “مصطفى الكاظمي” إلى السعودية.

وأوضح ظريف خلال مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية العراقي أن ”زيارته لبغداد جاءت بناء على ترتيبات سابقة، ولا علاقة لها بجولة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي المقررة إلى السعودية ومن ثم إيران“.

وبيَّن أن “ الزيارة تهدف إلى متابعة تنفيذ الاتفاقيات السابقة التي وقعت بين البلدين، أثناء زيارة الرئيس روحاني إلى بغداد، في الـ 11 من آذار/مارس 2019″.

وأشار إلى أنه ”سيبحث مع المسؤولين العراقيين تطورات المنطقة وجرائم أمريكا، ومن بينها اغتيال الجنرال قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس ورفاقهما، والتعاون الإقليمي ومواضيع أخرى“.

وقال ظريف ”إيران تمتلك علاقات جيدة مع العراق على مستوى الطاقة وستستمر“، مؤكداً أن علاقات بلاده مع العراق لن تتزعزع، وأن العديد من الاتفاقيات مع بغداد سيتم تفعيلها.

من جهته، قال وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين، إن بلاده ترفض التدخل في شؤونها الداخلية، مؤكداً على  ”بناء علاقات مع جميع دول الجوار، انطلاقاً من المصالح العراقية والمشتركة“.

وأضاف حسين خلال المؤتمر المشترك مع ظريف“تباحثنا في ملفات مختلفة تهم البلدين، وتم التطرق إلى العلاقات الثنائية والتبادل التجاري الذي انخفض أخيراً بسبب الإجراءات الصحية وغلق المنافذ“.

وشدَّدَ حسين على ”أهمية أخذ الحيطة والحذر خلال الزيارات الدينية“، وذلك قبل شهر على زيارات دينية قد يشهدها العراق.

ولفت الوزير العراقي، إلى أنه ”تم التأكيد على إرادة العراق في إنشاء علاقات متوازنة مع جميع دول الجوار منطلقاً من المصالح العراقية والمشتركة، وعدم التدخل في الشؤون الداخلية“، مؤكداً ”ضرورة إبعاد المنطقة والعراق عن التوترات الدولية وحماية السيادة العراقية“.

وزار ظريف فور وصوله إلى مطار بغداد الدولي المكان الذي استهدف فيه قائد فيلق القدس الإيراني السابق قاسم سليماني، ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس، بغارة أمريكية داخل حرم المطار في الثالث من کانون الثاني / ینایر 2020.

وقد وصل وزير الخارجية الإيراني “محمد جواد ظريف”، والوفد المرافق له، اليوم الاحد الى العاصمة العراقية بغداد في زيارة رسمية ليوم واحد، يلتقي خلالها كبار المسؤولين والساسة العراقيين لبحث العلاقات بين البلدين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق